فلاحیتي

 

جبريل بن بختيشوع, طبيب سرياني مشرقي عاش في بغداد ينتمي لعائلة بختيشوع التي تعود أصولها لجند يسابور في اقليم الأهواز، كان طبيب الأمين والرشيد سجنه المأمون ثم اعاده لخدمته، توفي عام 828 ميلادية.له مؤلفات في الطب والمنطق.

ذكره ابن سينا في القانون في الطب:جبرائيل بن بختيشوع بن جورجس كان مشهوراً بالفضل جيد التصرف في المداواة. عالي الهمة، سعيد الجد، حظياً عند الخلفاء، رفيع المنزلة عندهم، كثيري الإحسان إليه. وحصل من جهتهم من الأموال، ما لم يحصله غيره من الأطباء.

قال فثيون: وكان محل جبرائيل يقوى في كل وقت، حتى إن الرشيد قال لأصحابه: "أكل من كانت له إلي حاجة فليخاطب بها جبرائيل، لأني أفعل كل ما يسألني فيه ويطلبه مني".

قال فثيون: ولما تولى محمد الأمين، وافى إليه جبرائيل، فقبله أحسن قبول وأكرمه. ووهب له أموالاً جليلة أكثر مما كان أبوه يهب له. وكان الأمين لا يأكل ولا يشرب إلا بإذنه، فلما كان من الأمين ما كان، وملك الأمر المأمون، كتب إلى الحسن بن سهل، وهو يخلفه بالحضرة، بأن يقبض على جبرائيل ويحبسه، لأنه ترك قصره بعد موت أبيه الرشيد ومضى إلى أخيه الأمين. ففعل الحسن بن سهل هذا. ولما كان في سنة اثنتين ومائتين مرض الحسن بن سهل مرضاً شديداً، وعالجه الأطباء فلم ينتفع بذلك، فأخرج جبرائيل من الحبس حتى عالجه وبرأ في أيام يسيرة فوهب له سراً مالاً وافراً. وكتب إلى المأمون يعرفه خبر علته، وكيف برأ على يد جبرائيل، ويسأله في أمره. فأجابه بالصفح عنه.

ولجبرائيل بن بختيشوع من الكتب: رسالة إلى المأمون في المطعم والمشرب. كتاب المدخل إلى صناعة المنطق. كتاب في الباه. رسالة مختصرة في الطب. كناشه. كتاب في صنعة البخور، ألفه لعبد الله المأمون)).

مراجع

    عيون الأنباء في طبقات الأطباء لابن أبي أصيبعة
    القانون في الطب لابن سينا

 



المدون فلاحيتي

 المدفن

 

من المعتقدات الموروثة عند البعض أن مكان دفن جثمان الميت لابد و أن يكون إلى جانب أضرحة أحد الأولياء الصالحين، مهما كانت تكلفة هذا الأمر و مهما بلغت تضحياته. حتى لو كانت هذه الأموال الطائلة الباهظة المنفقة على ذلك الجثمان حجر عثرة في سبيل تنفيذ واجبات دينية و إنسانية أخرى كتزويج شاب مهذب آن أوان زواجه و عقد قرانه أو خلق فرصة لعمل شاب آخر أو إجراء مشاريع تربوية و تعليمية و ما إلى ذلك من أعمال كبيرة هامة لاستمرار كيان المجتمع و ديمومة بقائه.

 

في حين دعت التعاليم و التوجيهات السامية للسلف الصالح بالإضافة إلى أرواح المتوفين الذين هم بأمس الحاجة إلى اكتساب الثواب، دعت جميعها إلى الإبتعاد عن هكذا أعمال شاقة. ونصت الروايات الواردة عند الفريقين عن النبي الأكرم (ص) و الأئمة الأطهار(ع) و الصحابة على استحباب ذلك دون وجوبه. ومن هذا المنظار يستحب الدفن في بعض المواضع دون غيرها و بجوار الصالحين دون سواهم، على أن لايستلزم هذا "المستحب" ترك واجب أو ارتكاب محرم. وبما أن هذه المواضع لاتكتسب قدسيتها من أهمية الدم و التراب بل من أهمية و قدسية القرب و الفضل الإلهي، فعليه يكون الجوار الحقيقي لتلك الأرواح الطاهرة متحققا" بأولوية الإيمان و العمل الصالح ومن ثم الجوار في الإقبار و تقارب الجثمان. أي إن الأصل في الجوار أن يكون جوارا" خلقيا" روحيا" لاهوتيا" و ملكوتيا" قبل أن يكون جسديا" و مكانيا". و إلا فما كان بعيدا" كل البعد عن الحق حيا" فهو ميتا" أبعد !  

 

وإلى ذات المعنى أشار السلف الصالح. فهذا هو أبوالدرداء من الشام يوجه كتابا" إلى سلمان الفارسي طالبا" منه أن يقدم إلى بيت المقدس لعله يموت فيه، فيجيبه سلمان قائلا": " أما بعد فإن الأرض لاتقدس أحدا"، و إنما يقدس كل إنسان عمله و السلام". و هذا هو أيضا" دعبل الخزاعي يؤكد عدم جدوى دفن الميت إلى جانب ولي صالح من المؤمنين مالم يتوج هو نفسه بالباقيات الصالحات، بقوله:

 

قبران في طوس: خير الناس كلهم

و قبر شرهم، هذا من العبر

ماينفع الرجس من قرب الزكي، وما

على الزكي بقرب الرجس من ضرر

 

وهو يقصد بالطبع من خير الناس قبر و مرقد الإمام الرضا (ع) و من قبر شرهم قبر هارون الرشيد.

 

(بقلم عارف السكراني)

25/10/2014

 



المدون فلاحيتي

و عاد الحسين

يحمل الماء لوجوهنا

***

لن تعرق  الجباه

لن نستحي منك

نحن نبكي ..

منذ أن علمتنا الدرس

الذي لم نفهمه !

 

هادي السالمي ( أبوطه)



المدون فلاحيتي

سأل المخـالف حين انـهكـه العـجب
هل للحـسين مع الروافـض من نسب
 
لا يـنـقضي ذكـر الحسين بثـغرهم
وعلى امتداد الدهـر يُْوقِـدُ كاللَّـهب
 
وكـأنَّ لا أكَــلَ الزمـــانُ على دمٍ
كدم الحـسين بـكـربلاء ولا شــرب
 
أوَلَمْ يَـحِنْ كـفُّ البـكاء فــما عسى
يُـبدي ويُـجدي والحسين قد احــتسب
 
فأجـبـتـه ما للـحـسين وما لـــكم
يا رائــدي نــدوات آلـيـة الطـرب
 
إن لم يـكن بين الحــسين وبـيـنـنـــا
نـسبٌ فـيـكـفـيـنا الـرثاء له نــسب
 
والحـر لا يـنـسى الجـمــــيل وردِّه
ولَـإنْ نـسى فـلـقــد أسـاء إلى الأدب
 
يالائـمي حـب الحـسين أجــــــنـنا
واجــتاح أوديــة الضـــمائر واشرأبّْ
 
فلـقد تـشـرَّب في النــخاع ولم يــزل
سـريانه حتى تســـلَّـط في الـرُكــب
 
من مـثـله أحــيى الكـرامة حـيــنـما
مـاتت على أيــدي جــبابـرة الـعـرب
 
وأفـاق دنـيـاً طـأطـأت لـولاتــــها
فــرقى لـذاك ونـال عــالية الـرتــب
 
و غــدى الصـمـود بإثـره مـتـحفزاً
والـذل عن وهـج الحيـاة قد احتـجـب
 
أما الـبـكاء فــذاك مــصـدر عـزنا
وبه نـواسـيـهـم ليـوم الـمنـقـلـب
 
نـبـكي على الــرأس المـــرتـل آيـة
والــرمح مـنـبـره وذاك هو العـجـب
 
نـبـكي على الثـغـر المـكـسـر ســنه
نـبكي على الجـسـد السـليب الـمُنتهـب
 
نـبـكي على خـدر الفــواطـم حــسرة
وعـلى الـشـبـيـبة قـطـعـوا إربـاً إرب
 
دع عنـك ذكــر الخـالـديـن وغـبـطهم
كي لا تــكون لـنـار بـارئـهـم حــطب
 

نزار قباني



المدون فلاحيتي

 

بَعدَما إختَرتُ أن یكون عالمي معزولاً و بِدون زوار

و أعیشُ حیاةً تَهِبُ فیها فَقَط موسِم إلبردُ و الأمطار..

أمسَکتَ یدي..و بدون سُفُنٍ عَبرتَ بي ألبِحار

کانَت أسماکُهُ الجَمیلة کألکلماتِ والاشعار..

أخَذتني الي مکاناً کألجَنةِ ملئٌ بألأزهار..

ورودِهُ المعَطِرَة کانَت تُشبِهُ وعودكَ والأسرار..

قُلتَ لي:"اسلكی هذا الدَربُ و سَٱوافیكِ في الحال...

لاتَقلقي سأنظُرُ ألیكِ من بعیداٍ بأستمرار.."

مَدهوشةٍ قَبِلتُ بهذا القرار..

ذَهبتْ وإنتَظرتْ وذُقتُ ألمِرُ وألمِرار...

هل نسیتَ إنني أنتَظِرُكَ علي هذا الدرب..

أم نسیتَني أنا و فَضَلتَ الفَرارُ علي القرار..

أم نسیتَني أنا وَ فَضلتَ الفَرارُ علي القرار...؟

 

(سارة سالم )



المدون فلاحيتي

 



المدون فلاحيتي

"منهل الأضواء"

 امیر صاحب توکلي
 
إني أراك لکل من رام العلى
نهجا" إلى العلياء دون إياب
وأراك في غسق الجهالة منهلا"
للشمس شمس الوعي فوق هضاب
لولاك لم تك في البلاد قصائد
منها تضوع روائح الأطياب
ثملت بها کل الطيور و غردت
فوق الربی و النخل و الأعناب
من دون شخصك حاملا" هم الورى
و مناوئا" للجهل و النصاب
أفنيت عمرك في الأنام غزالة
وسناء شعرك منبت الألباب
کم حاولوا تقليل شأنك بيننا
والشمس تبسم من وراء نقاب
حقدوا عليك لأن شعرك شعلة
و البدر لم يضويه ستر ضباب
أيضر بحرا" من رماه بحصوة
وتهابه الأطواد دون عباب
مرا" سيبقى الشعر في أفواههم
وأراهم خلقوا لقطع رقاب
شاة غدت "أرض النخيل" بحمقهم
ويحيطها ليلا" قطيع ذئاب
سيحاسبون لکل ما قاموا به
و الشعب جبار شديد عقاب
يا "فاضل الشعر" النبي بشعره
فالشعر يبقى و کلهم لذهاب
وستبقى أنت البحر في مکنونه
شمسا" بأفق الشعر رغم حجاب
 
(أمير صاحب توکلي11/11/2012)


المدون فلاحيتي

ﺇﻛﺘﻤﻠﺖ ﺍﻟﺴﺎﻋﺔ ﺑﺪﻭﺭﺗﻬﺎ ﻟﺘﻌﻠﻦ ﻧﺰﻳﻒ ﺍﻟﻮﻗﺖ ﻟﺤﺰﻥ ﻻ ﻳﻤﺤﻲ ....

ﺫﺍﻛﺮﺗﻲ ﺑﺎﺗﺖ ﻧﻘﻄﺔ ﻓﻲ ﺯﺣﻤﺔ ﺍﻷﻟﻮﺍﻥ ....
ﻏﺎﺭﻗﺔ ﺃﻧﺎ
ﻓﻲ ﻣﺠﻠﺪﺗﻲ ﺍﻟﺮﻣﺎﺩﻳﺔ ..
ﻣﺘﺎﺑﻌﺪﺓ ﺃﻧﺎﻣﻠﻲ ﻋﻦ ﺍﻟﻜﻠﻤﺎﺕ ﻓﻲ ﺳﺒﺎﻕ ﺃﺧﺮﺱ
ﻣﺴﺘﻘﻠﻴﺔ ﺃﻗﺪﺍﻣﻲ ﻋﻠﻲ ﻣﻨﻀﺪﺓ ﺍﻹﻧﺘﻈﺎﺭ ﻓﻲ ﺭﻭﺍﻕ ﺃﺧﺮﻕ ....
ﻣﺘﻨﺎﺛﺮﺓ ﺣﻨﺠﺮﺗﻲ ﻋﻠﻲ ﺍﺭﺟﻮﺣﺔ ﺍﻟﻌﻤﺮ ﺑﻌﻀﻲ ﻳﻘﺮﺍﺀ ﻃﻮﻝ ﻫﺬﻳﺎﻥ ﺻﻤﺘﻲ
ﻭ ﺑﻌﻀﻲ ﺍﻵﺧﺮ ﻳﻨﺎﺩﻱ ﻋﻠﻲ ﺻﻮﺕ ﻓﺎﺭﻍ ﻓﻲ ﻧﺴﺎﺋﻢ ﺗﺪﺍﻋﺐ ﺃﻭﺭﺍﻕ ﺧﺮﻳﻒ ﺍﻟﻌﻤﺮ
ﺃﺳﺄﻝ ﺍﻟﻨﻮﺍﻓﺬ
ﻣﺘﻲ ﺃﺗﺨﺬ ﻣﻦ ﻫﺒﻮﻃﻲ ﺣﺮﻓﺎ ﻷﺻﻄﺎﺩ ﺃﺑﺠﺪﻳﺘﻲ ﻓﻲ ﺑﺤﺮ ﺇﺷﺘﻴﺎﻗﻲ !! ؟ ...
ﻷﻛﻮﻥ ﻓﻲ ﺗﻠﻚ ﺍﻟﻠﻮﺣﺔ ﺩﻓﺌﺎ ﻭ ﺣﻠﺔ ﻭ ﺿﻮﺀ ﺃﺗﺨﺬﻩ ﻓﻀﺎﺀ ﻛﻴﻔﻤﺎ ﺃﺷﺎﺀ ......
ﻫﻞ ﻓﻲ ﻗﺎﻧﻮﻥ ﺍﻟﺤﻴﺎﺓ ﻻ ﻳﻮﺟﺪ ﺑﺪﻳﻞ ﻋﻦ ﻟﻌﺒﺔ ﺍﻷﻗﺪﺍﺭ ....
ﻫﻞ ﻓﻲ ﻗﺎﻧﻮﻥ ﺍﻟﻌﻤﺮ ﻻ ﻳﻮﺟﺪ ﺑﺪﻳﻞ ﻋﻦ ﻣﻜﺎﻓﺌﺔ ﺗﺘﺮﺟﻢ ﺩﺑﻴﺐ ﺍﻟﺤﻴﺎﺓ ﻭ ﻣﺤﻄﺔ ﺍﻟﻤﻮﺕ؟؟ ....
ﺃﺟﻮﺑﺔ ﻧﺴﻴﺖ ﺍﻭﺻﺎﻓﻬﺎ ﻋﺎﻟﻘﺔ ﻣﺎ ﺑﻴﻦ ﺍﻟﺬﺍﻛﺮﺓ ﻭ ﺍﻷﻧﺎﻣﻞ
ﻧﻘﻄﺔ ﺇﺑﺘﺪﺃﺕ ﺑﻬﺎ ﻭ ﻟﻢ ﺃﻧﺘﻬﻲ ﻣﻦ ﺍﻟﺴﻄﺮ ﺑﻌﺪ ......
 
 
ﻫﻨﺎﺀ مهتاب


المدون فلاحيتي
من أعلام الأهواز

جورجیس بن جبرئیل : طبیب سریاني الأصل.وهو أبو بختشيوع الطبيب. رأس عائلة علمية عرفت بالطب والصيدلة في جنديسابور. كان رئيس الأطباء في مدرسة جنديسابور في الأهواز. اعتل المنصور العباسي ؛ و. أُرشد إليه فاستدعاه. فقدم بغداد سنة ١٤٨ هـ. ثم عاد إلى جنديسابور عام ١٥٨ هـ. ومات فيها.

 

 

المصادر: الطبرسي ج ١٠ ص١٦٦ أعلام الزركلي ج٧.



المدون فلاحيتي

 عندما تتعارض المصالح

 
 بقلم جعفرالصالحي
 
 
المصلحة الشخصية هي دائما" الصخرة التي تتحطم عليها أقوى المبادئ/ توفيق الحكيم
 
كان الإنسان على مر العصور و الأزمنة في صراع دائم مع الطبيعة من جهة و مع أبناء نوعه من جهة أخرى، من أجل البقاء و الأفضلية. و في بعض الأحيان عندما يتطلب الأمر يقوم بمحو خصومه حتى يصل إلى مبتغاه. 
 
و بعد مرور كل هذه السنين و في ظل كل هذه التطورات العلمية و التعاليم الدينية السامية مازال نوع البشر ماضيا" بهذا الصراع و التتافس تاركا" وراءه كل تلك المثل الأخلاقية و الدينية التي تحثه على مراعاة المصلحة العامة في المجتمع. و لعل أهم هذه التعاليم هو حديث نبينا الأكرم (ص) حيث قال: " كلكم راع و كلكم مسؤول عن رعيته"
 
لاشك أن المصلحة الفردية تحتل المرتبة الأولى في حياتنا الإجتماعية. و عندما نقدم على فعل أمرما، ننظر أين تكمن مصلحتنا الفردية متجاهلين المصلحة العامة. بيدأن المصلحة العامة كلما تضائلت و قل شأنها أعطت نتائج عكسية تؤدي إلى ضعف مقومات المجمتع و في النهاية إلى ضعف إمكانيات الفرد نفسه. و من هذا المنطلق لانقلل من أهمية مصلحة الفرد ولكن ندعو دائما" إلى التزام التوازن بين كلتا المصلحتين حتى يكون لدينا مجتمع متكامل يحترم فيه حق الفرد و الجماعة.
 
جعفرالصالحي
22/10/2014


المدون فلاحيتي
http://s5.picofile.com/file/8147246976/IMG_20141022_WA0055.jpg



المدون فلاحيتي

'' ریشه شناختی واژه دول ''

 

در زبان فارسی به ظرف فلزی یا چرمی که با آن آب از چاه می کشند دول گفته می شود و '' دولاب '' یعنی چرخ چوبی آبكش مرکب از همان واژه به علاوه '' آب '' مي باشد .

این واژه از زبان آرامی گرفته شده است و در زبان آرامی به صورت :(davla) و (daula)؛ و در زبان عربی به صورت :'' دلو '' ؛ و در زبان عبری به صورت '' دِلِي '' (deli ) و در زبان آشوري به سان عربي آمده است . وجود دول در زبانهای مذکور نشان دهنده مشترک بودن آن در خانواده زبانهای سامی یا زبانهای عربی قدیم می باشد .

 

توفیق نصّاری 

۲۰۱۴/۱۰/۲۱



المدون فلاحيتي

. . . " تقدير التقدير " . . .

 

يا " سلمان " يا ال داخل مجال الحال

لعيونك حبر شعر المشاعر سال

لعيونك علا العالي و نزل ، شلال

لعيونك خيالي انتخى(ا) و هد ، خيال*

لعيونك تچنی(ا) و صال شعري و جال

لعيونك تمرجح بالهوى(ا) ( الموال )

:" بالخاطر ليال فرگتهم کدر خلان

و همومهن ، حيل بي(ه) من هجرت ، خلان

ما اشك انا بكون خلان ، الربع ، خلان

و اصحاب ، الأصحاب ، أصحاب و عداهم عدا

من حيث الي الضيم ها ال صاب ال أحبهم عدا

ما لذ الي و طاب من ماضي المجالس عدا

ما لان عند السمر من ما لفظ خل ، لان "

يا سمرة " عرب " تجمع شمس و ظلال

يا شمرة " عرب " تمطر جمر و دلال

يا معدن " عرب " ينتج حكم و امثال

لعيونك ؛ ال بي(ه) انتغر ، لل بي(ه)

لعيونك ، صدح طير ( الأبوذيه )

:" حيل ليال فرگتکم یخلان

بي(ه) و چم اذی(ا) بگلبي يخلان

صحت يوم ان حدا الحادي:" يا خلان

صدگ منکم بعد ما تصح جیه ؟" "

یا خوة " عرب " تملي الغريب آمال

يا نخوة " عرب " تهزم بلا الأهوال

يا نية " عرب " تعكس صفاء الروح

روحي تكدرت من خاطري المجروح

روحي تنوح و تألم ، حمامتها

يا " سلمان " لا تأمل سلامتها

يا " سلمان " ش اشرح لك ألم روحي ؟

أمس شافت عيونك قصة جروحي

أمس شافت عيونك كسر دلالي

أمس شفت اش جرى(ا) لي اش جرى(ا) لموالي

:" حسبت :" عمر النوى(ا) ال بالروح خل آني "

ل(ا)كن عمر مر و لا هب ، روح خلاني

آ يا زمان الجوى(ا) من الأمل ، خلاني

طولك و لا طال طولك ، يا زمن ، گلبي

آنا الذي لكثرة همومي ، النبض ، گل بي

يا ما گلبت الهوی(ا) و یا ما غلب ، گلبي

، گلبک إلى(ا) أن يؤوس الگلب ، خلاني "

أمس شفت اش جرى(ا) لشعري لحبر شعري

و ل(ا)كن أمس - يا أسمر - أمس ، تدري

يا " سلمان " فات ال فات فات ال فات

فات و مات ، يا حي ، الزمان ال مات

يا " سلمان " إحنا ، ابناء ه(ا)ذا اليوم

گل لي بظل بساطة ( عرب ) :" لم اللوم "

گل لي :" بضرر شر ذاك الأمس ، ش ال لي ؟ "

گل لي :" اليوم ، حل ، خيره و نزل " گل لي

لأغني لك اليوم بلا شعر مغموم

ميلاد " النبي " ال أگبل یرف و يحوم

يا " سلمان " ما عادت ، همومي هموم

لعيونك و لعيون " النبي " المعلوم

يا " سلمان " خل نفرح لميلاده

خل يشعل ، فرحنا ، شموع أمجاده

خل انسى(ا) المرار بمولد " المختار "

خل انشد لسعدي و أسعد الأشعار

ها الليله " الأمين " بمولده الميمون

أمن لي السعد من بعد عمر شجون

يا " سلمان " يا ال داخل خيال البال

لعيونك عرض ، لفظ القريحه و طال

لعيونك نجم ، لاح بفضا الأقوال

لعيونك رگی(ا) حصان القوافي و صال

لعيونك خيالي ، بظل خيال ، اختال

لعيونك ال مال ، من المشاعر ، مال

لعيونك ال بي(ه) انتفض ، حنيه

لعيونك بحور الشعر ، سحريه

لعيونك مشت بي(ه) " القصيده " تصيد

لعيونك يقيني مقيد الترديد

لعيونك و لعيون " النبي " الأمي

أگل لچفوف شعري :" لكل دغش ، غمي "

يا " سلمان " گل لکل عشگ مجروح

:" ها اللیله بفرح ه(ا)ذا الفرح ، مسموح "

 

( عادل السکراني )

24 / 3 سنة 2007 الميلادية .

* الياء في ( خيال ) مشددة .



المدون فلاحيتي
لغهَُّ اهل ﺍﻟْﺠَﻨَّﺔ (3)

ﺍﻟﻠﻐﺔ ﻭﻋﺎﺀ ﺍﻟﻔﻜﺮ ، ﻭ ﻣﺮﺁﺓ ﺍﻟﺤﻀﺎﺭﺓ ﺍﻹﻧﺴﺎﻧﻴﺔ ﺍﻟﺘﻲ تنعکس ﻋﻠﻴﻬﺎ ﻣﻔﺎﻫﻴﻢ ﺍﻟﺘﺨﺎﻃﺐ ﺑﻴﻦ ﺍﻟﺒﺸﺮ ، ﻭ ﻭﺳﻴﻠﺔ ﻟﻠﺘﻮﺍﺻﻞ ﺍﻟﺴﻬﻞ ، ﻭ لذلک ﺍﻫﺘﻢ ﺑﻬﺎ ﺍﻹﻧﺴﺎﻥ ، ﻭ ﻃﻮﺭ ﺁﻟﻴﺎﺗﻬﺎ ﻟﻴﻤﻜﻨﻬﺎ ﻣﻦ ﺍﻟﻀﺮﻭﺭﻳﺎﺕ ، ﻟﺘﺼﺒﺢ ﻗﺎﺩﺭﺓ ﻋﻠﻰ ﺍﺣﺘﻮﺍﺀ ﻛﻞ ﺟﺪﻳﺪ . ﻭ ﺍﻟﻠﻐﺔ ﺍﻟﻌﺮﺑﻴﺔ ﻣﻦ ﺍﻟﻠﻐﺎﺕ ﺍﻟﺴﺎﻣﻴﺔ ﺍﻟﻤﺘﺠﺬﺭﺓ ﻓﻲ ﺍﻟﺘﺎﺭﻳﺦ

ﺍﻹﻧﺴﺎﻧﻲ ، ﻭﻫﻲ ﻟﻐﺔ ﺍﻟﻘﺮﺁﻥ ﺍﻟﺬﻱ ﺷﺮﻓﻬﺎ ﺍﻟﻠﻪ ﺑﻨﺰﻭﻝ ﻛﻼﻣﻪ ﺍﻟﻤﻘﺪﺱ ، ﻭ ﻗﺎﻝ ﻋﻨﻬﺎ ﻋﺰ ﻭ ﺟﻞ :

( ﺇِﻧَّﺎ ﺃَﻧﺰَﻟْﻨَﺎﻩُ ﻗُﺮْﺁﻧﺎً ﻋَﺮَﺑِﻴّﺎً ﻟَّﻌَﻠَّﻜُﻢْ ﺗَﻌْﻘِﻠُﻮﻥَ ) ﻳﻮﺳﻒ 2

( ﻭَﻛَﺬَﻟِﻚَ ﺃَﻧﺰَﻟْﻨَﺎﻩُ ﻗُﺮْﺁﻧﺎً ﻋَﺮَﺑِﻴّﺎً ﻭَﺻَﺮَّﻓْﻨَﺎ ﻓِﻴﻪِ ﻣِﻦَ ﺍﻟْﻮَﻋِﻴﺪِ ﻟَﻌَﻠَّﻬُﻢْ ﻳَﺘَّﻘُﻮﻥَ

ﺃَﻭْ ﻳُﺤْﺪِﺙُ ﻟَﻬُﻢْ ﺫِﻛْﺮﺍً ) ﻃﻪ 113.

( ﻗُﺮﺁﻧﺎً ﻋَﺮَﺑِﻴّﺎً ﻏَﻴْﺮَ ﺫِﻱ ﻋِﻮَﺝٍ ﻟَّﻌَﻠَّﻬُﻢْ ﻳَﺘَّﻘُﻮﻥَ ) ﺍﻟﺰﻣﺮ 28.

(ﻛِﺘَﺎﺏٌ ﻓُﺼِّﻠَﺖْ ﺁﻳَﺎﺗُﻪُ ﻗُﺮْﺁﻧﺎً ﻋَﺮَﺑِﻴّﺎً ﻟِّﻘَﻮْﻡٍ ﻳَﻌْﻠَﻤُﻮﻥَ )ﻓﺼﻠﺖ 3.

(ﻭَﻛَﺬَﻟِﻚَ ﺃَﻭْﺣَﻴْﻨَﺎ ﺇِﻟَﻴْﻚَ ﻗُﺮْﺁﻧﺎً ﻋَﺮَﺑِﻴّﺎً ﻟِّﺘُﻨﺬِﺭَ ﺃُﻡَّ ﺍﻟْﻘُﺮَﻯ ﻭَﻣَﻦْ ﺣَﻮْﻟَﻬَﺎ ﻭَﺗُﻨﺬِﺭَ

ﻳَﻮْﻡَ ﺍﻟْﺠَﻤْﻊِ ﻟَﺎ ﺭَﻳْﺐَ ﻓِﻴﻪِ ﻓَﺮِﻳﻖٌ ﻓِﻲ ﺍﻟْﺠَﻨَّﺔِ ﻭَﻓَﺮِﻳﻖٌ ﻓِﻲ ﺍﻟﺴَّﻌِﻴﺮِ )

ﺍﻟﺸﻮﺭﻯ 7.

( ﺇِﻧَّﺎ ﺟَﻌَﻠْﻨَﺎﻩُ ﻗُﺮْﺁﻧﺎً ﻋَﺮَﺑِﻴّﺎً ﻟَّﻌَﻠَّﻜُﻢْ ﺗَﻌْﻘِﻠُﻮﻥَ ) ﺍﻟﺰﺧﺮﻑ 3.

ﻛﻤﺎ ﻗﺎﻝ ﻋﻨﻬﺎ ﺭﺳﻮﻝ ﺍﻟﻠﻪ ﺻﻠﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭ ﺳﻠﻢ : ( ﺃُﺣِﺐُّ ﺍﻟﻠُّﻐَﺔَ

ﺍﻟْﻌَﺮَﺑِﻴَّﺔَ ﻟِﺜَﻼَﺙٍ : ﻷَﻧِﻲ ﻋَﺮَﺑِﻲٌّ ، ﻭَ ﺍﻟﻘُﺮْﺁﻥَ ﻋَﺮَﺑِﻲٌّ ، ﻭ َ ﻛَﻼَﻡُ ﺃَﻫْﻞِ ﺍﻟْﺠَﻨَّﺔِ

ﻋَﺮَﺑِﻲٌّ )

 

 

ﻫﺬﺍ ﺍﻟﺘﺸﺮﻳﻒ ﺍﻟﻌﻈﻴﻢ ﻟﻬﺬﻩ ﺍﻟﻠﻐﺔ ﻳﺴﺘﻮﺟﺐ ﻣﻨﺎ ﻧﺤﻦ ﺍﻟمسلمون ﺃﻥ ﻧﺤﺎﻓﻆ ﻋﻠﻴﻬﺎ ﻭ ﻧﻘﻮِّﻳﻬﺎ ، ﻭ ﻧﺠﻌﻠﻬﺎ ﻟﻐﺔ ﻣﻌﺎﺻﺮﺓ ﺑﻜﻞ ﺍﻟﻤﻘﺎﻳﻴﺲ ، ﻭﺃﻭﻝ ﻣﺎ ﻳﻨﺒﻐﻲ ﻋﻠﻴﻨﺎ ﻓﻌﻠﻪ ، ﺇﺗﻘﺎﻥ ﻗﻮﺍﻋﺪﻫﺎ و تعلیم مفاهیمها ﻭ ﻟﻘﺪ ﺣﺎﻭﻟﺖ ﻣﻦ ﺧﻼﻝ ﻫﺬﺍ ﺍلمنطلق ، ﺍﻟﻤﺴﺎﻫﻤﺔ ببعض ﺍلمفاهیم و المصطلحات و المفردات ﺍﻟﻬﺎﻣﺔ ﻭ ﺍﻟﺮﺋﻴﺴﻴﺔ ﻓﻲ ﺍﻟﻠﻐﺔ ﺍﻟﻌﺮﺑﻴﺔ التی نرددها یومیا مرارا و تکرارا بما تستحق من الهتمام:

                  

 

  ﺍﺳﻤﺎﺀُ ﺑﻌﺾِ ﺍﻟﺤَﻴَﻮﺍﻧﺎﺕ 

 

ﺇِﺑﻦُ ﻋِﺮﺱ :ﺭﺍﺳﻮ

ﺃُﺧﻄُﺒُﻮﻁ : ﺍﺧﺘﺎﺑﻮﺱ،ﻫﺸﺖ ﭘﺎ

ﺃَﺭﻧَﺐ : ﺧﺮﮔﻮﺵ؛ﺟﻤﻊ : ﺃﺭﺍﻧِﺐ

ﺃَﺳَﺪ :ﺷﻴﺮ‏( ﺣﻴﻮﺍﻥ ﺩﺭﻧﺪﻩ‏) ؛ﺟﻤﻊ : ﺃُﺳُﻮﺩ، ﺃُﺳﺪ،ﺁﺳﺎﺩ

ﺁﮐِﻞُ ﺍﻟﻨَّﻤﻞِ : ﻣﻮﺭﭼﻪ ﺧﻮﺍﺭ

ﺇِﻳَﻞ : ﮔﻮﺯﻥ؛ﺟﻤﻊ : ﺃَﻳﺎﺋِﻞ

ﺇِﻟﮑَﺔ : ﻧﻮﻋﯽ ﮔﻮﺯﻥ ﺑﺎ ﺟﺜﻪ ﺑﺰﺭﮒ

ﺗِﻤﺴﺎﺡ : ﺗﻤﺴﺎﺡ؛ﺟﻤﻊ : ﺗَﻤﺎﺳﻴﺢ

ﺛَﻌﻠَﺐ : ﺭﻭﺑﺎﻩ؛ﺟﻤﻊ : ﺛَﻌﺎﻟِﺐ

ﺛَﻮﺭ : ﮔﺎﻭ ﻧﺮ؛ﺟﻤﻊ : ﺛﻴﺮﺍﻥ

ﺍﻟﺠﺎﻣُﻮﺱ : ﮔﺎﻭ ﻣﻴﺶ؛ﺟﻤﻊ : ﺟَﻮﺍﻣﻴﺲ

ﺟَﻤَﻞ : ﺷﺘﺮ ﻧَﺮ ﺑﺎﺭﮐﺶ؛ﺟﻤﻊ : ﺟِﻤﺎﻝ،ﺃﺟﻤﺎﻝ،ﺟُﻤﻞ

ﺣِﺮﺑﺎﺀ : ﺁﻓﺘﺎﺏ ﭘﺮﺳﺖ

ﺣِﺼﺎﻥ، ﺍﻟﻔَﺮَﺱ : ﺍﺳﺐ

ﺣَﻔّﺎﺭُﺍﻟﻘَﺒﺮِ : ﮔﻮﺭﮐﻦ

ﺣِﻤﺎﺭ : ﺍﻻﻍ،ﺧﺮ؛ ﺟﻤﻊ : ﺣَﻤﻴﺮ،ﺃﺣﻤِﺮَﺓ، ﺣُﻤُﻮﺭ،ﺣُﻤُﺮﺍﺕ

ﺣُﻮﺕ : ﻧﻬﻨﮓ، ﺑﺎﻝ؛ﺟﻤﻊ : ﺣِﻴﺘﺎﻥ،ﺃﺣﻮﺍﺕ،ﺣِﻮَﺗَﺔ

ﺣَﻴّﺔ : ﻣﺎﺭ؛ﺟﻤﻊ : ﺣَﻴّﺎﺕ

ﺧِﻨﺰﻳﺮ : ﺧﻮﮎ؛ﺟﻤﻊ : ﺧَﻨﺎﺯﻳﺮ

ﺧِﻨﺰﻳﺮَﺓ : ﺧﻮﮎِ ﻣﺎﺩﻩ،ﻣﺎﺩﻩ ﺧﻮﮎ

ﺩُﺏّ : ﺧﺮﺱ؛ﺟﻤﻊ : ﺩﻳﺒَﺔ

ﺩُﻟﻔﻴﻦ : ﺩﻟﻔﻴﻦ‏( ﻳﻮﻧﺎﻧﯽ ‏)

ﺩُﻳﻨﺎﺻُﻮﺭ : ﺩﺍﻳﻨﺎﺳﻮﺭ؛ ﺟﻤﻊ : ﺩَﻧﺎﺻﻴﺮ

ﺫِﺋﺐ : ﮔﺮﮒ؛ﺟﻤﻊ : ﺫِﺋﺎﺏ

ﺭُﺑﻴﺎﻥ،ﺍﻹﺭﺑِﻴﺎﻥ،ﺟَﻤﺒَﺮﯼ : ﻣﻴﮕﻮ

ﺭُﺗَﻴﻼﺀ : ﺭﺗﻴﻞ

ﺯُﺭﺍﻓَﺔ،ﺯَﺭﺍﻓَﺔ : ﺯﺭﺍﻓﻪ

ﺳَﺮَﻃﺎﻥ : ﺧﺮﭼﻨﮓ

ﺳُﻠَﺤﻔﺎﺓ :ﻻﮎ ﭘﺸﺖ

ﺳِﺤﻠِﻴّﺔ،ﻋَﻈﺎﻳَﺔ،ﻋِﻈﺎﻳَﺔ : ﻣﺎﺭﻣﻮﻟﮏ

ﺳَﻤَﮏ : ﻣﺎﻫﯽ؛ﺟﻤﻊ : ﺳِﻤﺎﮎ،ﺳُﻤُﻮﮎ،ﺃﺳﻤﺎﮎ

ﺳَﻤَﻨﺪَﺭ : ﺳﻤﻨﺪﺭ،ﻧﻮﻋﯽ ﻣﺎﺭﻣﻮﻟﮏ ﺩﻭﺯﻳﺴﺖ

ﺳَﻨﺠﺎﺏ : ﺳﻨﺠﺎﺏ

ﺿَﺐّ : ﺳﻮﺳﻤﺎﺭ؛ﺟﻤﻊ : ﺍَﺿُﺐّ،ﺿُﺒّﺎﻥ،ﺿِﺒﺎﺏ

ﺿَﺒﻊ : ﮐﻔﺘﺎﺭ؛ﺟﻤﻊ : ﺿِﺒﺎﻉ،ﺃَﺿﺒُﻊ،ﺿُﺒﻊ، ﺿُﺒُﻊ،ﺿُﺒُﻮﻋَﺔ،

ﺿِﻔﺪَﻉ : ﻗﻮﺭﺑﺎﻏﻪ؛ﺟﻤﻊ : ﺿَﻔﺎﺩِﻉ

ﻇَﺒﻲ : ﺁﻫﻮ ‏( ﻧﺮ ﻳﺎ ﻣﺎﺩﻩ ‏) ؛ ﺟﻤﻊ : ﻇِﺒﺎﺀ

ﻋَﻨﺰ،ﻋَﻨﺰَﺓ : ﺑﺰﻣﺎﺩﻩ،ﻣﺎﺩﻩ ﺑﺰ؛ﺟﻤﻊ : ﻋِﻨﺎﺯ،ﺃﻋﻨُﺰ،ﻋُﻨُﻮﺯ

ﻏَﺰﺍﻝ : ﺁﻫﻮﯼ ﻧﺮ؛ﺟﻤﻊ : ﻏِﺰﻟَﺔ،ﻏِﺰﻻﻥ

ﻏَﻨَﻢ : ﮔﻮﺳﻔﻨﺪ؛ﺟﻤﻊ : ﺃَﻏﻨﺎﻡ،ﻏُﻨُﻮﻡ،ﺃَﻏﺎﻧِﻢ

ﻏُﻮﺭﻳﻼ : ﮔﻮﺭﻳﻞ

ﻓَﺄﺭ : ﻣﻮﺵ ‏( ﻣﺬﮐﺮﻭﻣﺆﻧﺚ ‏) ؛ﺟﻤﻊ : ﻓِﺌﺮﺍﻥ،ﻓِﺌﺮَﺓ

ﻓَﺮَﺱُ ﺍﻟﻨَﻬﺮ ﺃﻭ ﺍﻟﺒَﺤﺮ : ﺍﺳﺐ ﺁﺑﯽ

ﺍﻟﻔُﻘﻤَﺔُﺍﻟﺒَﺤﺮﻳّﺔ : ﻓُﮏ ﺩﺭﻳﺎﻳﯽ؛ﺟﻤﻊ : ﻓُﻘُﻤﺎﺕ

ﻓَﻬَﺪ : ﭘﻠﻨﮓ؛ﺟﻤﻊ : ﻓُﻬُﻮﺩ

ﻓﻴﻞ : ﻓﻴﻞ؛ﺟﻤﻊ : ﻓﯿﻠَﺔ،ﻓُﻴُﻮﻝ،ﺃﻓﻴﺎﻝ

ﻗِﺮﺩ : ﻣﻴﻤﻮﻥ / ﻗِﻂّ : ﮔﺮﺑﻪ؛ﺟﻤﻊ : ﻗِﻄَﻂ

ﻗُﻨﻔُﺪ،ﺍﻟﺪُّﻟﺪُﻝ : ﺟﻮﺟﻪ ﺗﻴﻐﯽ،ﺧﺎﺭﭘﺸﺖ؛ﺟﻤﻊ :ﻗَﻨﺎﻓِﺬ

ﮐَﺮﮐَﺪَﻥ : ﮐﺮﮔﺪﻥ

ﮐَﻠﺐ : ﺳﮓ؛ﺟﻤﻊ : ﮐِﻼﺏ،ﺃَﮐﻠُﺐ،ﺟﻤﻊ ﺟﻤﻊ ﺃَﮐﺎﻟِﺐ،ﮐِﻼﺑﺎﺕ

ﮐَﻨﻐَﺮ : ﮐﺎﻧﮕﻮﺭﻭ

ﻣﺎﻋﺰ،ﺍﻟﻤَﻌﺰ : ﺑﺰ؛ﺟﻤﻊ : ﻣَﻮﺍﻋِﺰ

ﻧَﻤﺮ : ﺑﺒﺮﺟﻤﻊ : ﻧُﻤُﻮﺭ،ﺃﻧﻤﺎﺭ،ﺃﻧﻤُﺮ،ﻧُﻤﺮ

ﻭَﻋِﻞ : ﺑُﺰﮐﻮﻫﯽ؛ﺟﻤﻊ : ﺃَﻭﻋﺎﻝ،ﻭُﻋُﻮﻝ،ﻭُﻋُﻞ، ﻭَﻋِﻠَﺔ،ﻣَﻮﻋَﻠَﺔ

ﺑﺎﺯ : ﺑﺎﺯ؛ﺟﻤﻊ : ﺃَﺑﻮﺍﺯ،ﺑَﻮﺍﺯٍ،ﺑﻴﺰﺍﻥ،ﺑُﺰﺍﺓ

ﺇﻭَﺯَّﺓ،ﺍﻟﻮَﺯّﺓ، : ﻏﺎﺯ؛ﺟﻤﻊ :ﺇﻭَﺯّ

ﺍﻹِﻭَﺯَّﺓُ ﺍﻟﻌِﺮﺍﻗﻴّﺔُ،ﺇﻭَﺯٌّﻋِﺮﺍﻗﻲٌّ : ﻗُﻮ

ﺑﺎﺷَﻖ،ﺑﺎﺷِﻖ : ﺑﺎﺷﻪ،ﻗﺮﻗﯽ؛ﺟﻤﻊ :ﺑَﻮﺍﺷِﻖ

ﺑَﺒﻐﺎﺀ، ﺑَﺒَﻐﺎﺀ، ﺑَﺒَّﻐﺎﺀ : ﻃﻮﻃﯽ‏( ﻣﺬﮐﺮ ﻭﻣﺆﻧﺚ‏) ؛ﺟﻤﻊ : ﺑَﺒﻐﺎﻭﺍﺕ،

ﺑَﺒَﻐﺎﻭﺍﺕ، ﺑَﺒَّﻐﺎﻭﺍﺕ

ﺑِﻄﺮﻳﻖ : ﭘﻨﮕﻮﺋﻦ؛ﺟﻤﻊ : ﺑَﻄﺎﺭﻳﻖ

ﺑَﻂّ : ﺍﺭﺩﮎ؛ﺟﻤﻊ : ﺑُﻄُﻮﻁ،ﺑِﻄﺎﻁ

ﺑُﻠﺒُﻞ : ﺑﻠﺒﻞ،ﻫﺰﺍﺩﺳﺘﺎﻥ؛ﺟﻤﻊ : ﺑَﻼﺑِﻞ

ﺑُﻮﻡ،ﺍﻟﺒُﻮﻣَﺔ : ﺟﻐﺪ،ﺑﻮﻡ؛ﺟﻤﻊ : ﺃَﺑﻮﺍﻡ

ﺗَﺪﺭُﺝ،ﻃﺎﺋﺮٌ ﺫَﻳّﺎﻝٌ ﺷَﺒِﻴﻪٌ ﺑِﺎﻟﺤَﺠَﻞ : ﻗﺮﻗﺎﻭﻝ

ﺣَﺠَﻞ : ﮐﺒﮏ؛ﺟﻤﻊ : ﺣِﺠﻼﻥ،ﺣَﺠﻠَﯽ

ﺣَﻤَﺎﻡ : ﮐﺒﻮﺗﺮ؛ﺟﻤﻊ : ﺣَﻤﺎﺋﻢ

ﺧُﻔّﺎﺵ : ﺧﻔﺎﺵ؛ﺟﻤﻊ : ﺧَﻔﺎﻓﻴﺶ

ﺩَﺟَﺎﺝ : ﻣﺮﻍ ﺧﺎﻧﮕﯽ؛ﺟﻤﻊ : ﺩُﺟَﺞ

ﺩِﻳﮏ، ﺃﺑُﻮﻳَﻘﻈﺎﻥ : ﺧﺮﻭﺱ؛ﺟﻤﻊ : ﺩُﻳُﻮﮎ،ﺃَﺩﻳﺎﮎ

ﺷﺎﻫﻴﻦ : ﺷﺎﻫﻴﻦ

ﺻَﻘﺮ : ﭼﺮﺥ ﺷﮑﺎﺭﯼ؛ﺟﻤﻊ : ﺃَﺻﻘُﺮ،ﺻُﻘُﻮﺭ،ﺻِﻘﺎﺭ، ﺻُﻘﺮ،ﺻِﻘﺎﺭَﺓ

ﻃﺎﻭُﻭﺱ : ﻃﺎﻭﺱ؛ﺟﻤﻊ : ﺃَﻃﻮﺍﺱ،ﻃَﻮﺍﻭﻳﺲ

ﻋُﺼﻔُﻮﺭ : ﮔﻨﺠﺸﮏ؛ﺟﻤﻊ : ﻋَﺼﺎﻓﻴﺮ

ﻋُﻘﺎﺏ : ﻋﻘﺎﺏ؛ﺟﻤﻊ :ﻋُﻘﺒﺎﻥ

ﻏُﺮﺍﺏ : ﮐﻼﻍ؛ﺟﻤﻊ : ﻏِﺮﺑﺎﻥ

ﻟَﻘﻠَﻖ : ﻟﮏ ﻟﮏ

ﻧَﺴﺮ،ﻧُﺴﺮ،ﻧِﺴﺮ : ﮐﺮﮐﺲ؛ﺟﻤﻊ : ﻧُﺴُﻮﺭ،ﺃَﻧﺴُﺮ

ﻧَﻌﺎﻣﺔ : ﺷﺘﺮﻣﺮﻍ

ﻧَﻘّﺎﺭُ ﺍﻟﺨَﺸَﺐِ : ﺩﺍﺭﮐﻮﺏ

ﻭَﺭَﺷﺎﻥ : ﻗُﻤﺮﯼ؛ﺟﻤﻊ : ﻭِﺭﺷﺎﻥ،ﻭَﺭﺍﺷِﻴﻦ .

 

( ا.مزرعه فرد).



المدون فلاحيتي

http://s5.picofile.com/file/8147188776/58.jpg



المدون فلاحيتي

الأدب الأفستائي

 

 

 فؤاد العاشوري


 

للأدب الروائي في إيران جذورٌ ضاربة في القدم؛ ويتألفُ جزءٌ کبيرٌ من هذا الأدب من الأساطير والروايات والقصص التي تعود إلی حقبة الحياة الأسطورية من تاريخ بلاد فارس؛ تلك الحقبة التی امتزج فيها التاريخُ بالأسطورة والطقوسِ الدينية، وتعانق في ربوعها الضياءُ والظلام وتباری علی مروجِها الخيال والواقع.

 ولا يمکن لمتتبعِ الأدب الروائي في إيران ما قبل الإسلام، فهمُ مغزی الأساطير والقصصِ ودرکُ غايتِها، من دون أن يُميط عن وجهها لثامَ کثيرٍ من الرموز والأسرار التي تُحيط بها؛ وتُبين لنا كلُّ واحدة من تلك الأساطيرِ والحکايات - إذا ما اطلعنا علی أسرارها ورموزها - بعداً من أبعاد الحياة ونظامها المحکم المتين. يجهل العارفون بالأدب الايراني القديم، زمن انطلاق الروايات الأسطورية بين الإيرانيين القدامی، غير أنهم يذکرون أن تلك الحقبةَ الأسطوريةَ انتهت بظهور الميديين \\\"الکرد\\\" في ساحة التاريخ الإيراني القديم قبل ميلاد سيدنا المسيح عليه السلام بقرون. أما الحِقبة الثانية من الأدب الروائي الفارسي فقد بدأت بجلوس الميديين علی العرش وانتهت في النصف الأول من القرن الرابع قبل الميلاد بزوال دولة الإخمينيين التي حکمت بلادَ فارِسَ بعدَ الميديينَ حيناً من الدهر.

يُسمّی الأدبُ الفارسيُ في عصر الميديين والإخمينيين بالأدب الأفستائي لرواجِ لغتِه وخطّهِ وأدبهِ الروائي الشيِّقِ الذی لم يبقَ منه سوی نقوشٍ وألواحِ حجريّة ومسلاتٍ کُتبت بالخطِ المسماري وأساطيرَ باسمِ التاريخ وصلتنا عبر المؤرخين اليونانيين. إن الحِقبةَ الافستائيةَ من أقدم الحِقبِ التي ترکت لنا الفکرَ الإيراني، إرثاً جميلاً علی شکل أناشيدَ وأدبٍ ملحميٍ يَزخر بالقِصص والرواياتِ الأسطورية. ولا يمکنُ للقارئ أن يری هذا الأدبَ إلاّ في الأفستا وهو الکتابُ المقدسُ عند الفرس القدامی؛ شَرع بکتابتِه الزرادشتُ الحکيم- في القرن السابع مطلع فجر الميديين- بأناشيدَ ذاتِ مضامينَ دينيّة. يقال إنه ليس للأفستا کاتبٌ واحدٌ وليس ببعيدٍ أن يکون الکُتّابُ والأدباءُ الذين خاضوا غمارَ الحياةِ بعد الزرادشت في‌ العصور الميدية والإخمينيّة والأشکانية، أتحفوه بحکاياتِهم التی نسجوها حتی اکتملت حلقاتُه في عصرِ الساسانيين فاتخذوه لهم کتاباً مقدساً لا يعلو عليه کتاب. مهما يکن من أمرٍ فإنّ الأفستا يُعد نموذجاً جيداً للفکر والذوق الأدبي الإيرانی الذي تجلی لنا علی شکل أشعار وأساطيرَ وقصص جميلة. إذن بدأ الأدبُ الروائي في إيران، قبل الميديين في حقبةٍ عُرفت بالحقبة الأسطورية في ساحة التاريخ الإيراني القديم ثم تَفتّحَ العصرُ الميدي ليضوع منه أريج الأدب الأفستائي حيث أصبح الأدبَ الفارسيَّ الأسمى على مدى العصرين الميدي والإخميني الذين بنيت على أساسهما الحضارة الفارسية العريقة.

 



المدون فلاحيتي

 المجد

 
 
لاتحسبن المجد تمرا" أنت آكله
لن تبلغ المجد حتى تلعق الصبرا
 
المجد كل المجد لرب المجد و بارئه و ممد المجد و باعثه، ربنا ذي المجد المجيد الأمجد...
 
مفردة مجد هي أنفس المفردات نبلا" و سموا" و رفعة" فقد حوت من المعاني النبيلة السامية مالم تحوها مفردة أخرى في قاموس العربية. إذ تدفق ينبوعها اللغوي: علما" و نبلا" و عزة" و كبرياء" و علوا" و رفعة" و سؤددا" و سخاء" و سماحة" و كرما" و شرفا" و قوة" و عظمة" ... 
 
فلم أر قط نظيرا" للمجد في سمو معانيه، كما لم ير قط نظير لصاحبه ذي العرش المجيد المتعال. ومن أجل بلوغ طائر المجد هذا، تنافس الملوك و العظماء و تهافتت النفوس الأريحية و تغنى فطاحل الأدباء و الشعراء منذ قديم الأيام و سالفها، فقال السموأل بن عاديا في أسمى و أنبل بيت للمجد:
 
لنا نفوس لنيل المجد عاشقة
فإن تسلت أسلناها على الأسل
لاينزل المجد إلا في منازلنا
كالنوم ليس له مأوى سوى المقل
 
 
 
وقال معروف الرصافي واصفا" الإسلام و مجده:
 
لقد أيقظ الإسلام للمجد و العلى
بصائر أقوام عن المجد نوم
وأنشط بالعلم العزائم و ابتنى
لأهليه مجدا" ليس بالمتهدم
و أطلق أذهان الورى من قيودها
فطارت بأفكار على المجد حوم
 
ومن مستلزمات سلوك درب المجد الإتصاف بالتقوى و العفاف و الإقدام و الحزم و الكرم، يقول أبوالعلاء:
ألا في سبيل المجد ما أنا فاعل:
عفاف و إقدام و حزم و نائل
 
ومن معاني المجد و مستلزماته أيضا" وفرة المال و الثراء و الغنى، الأمر الذي يحصل الكرماء ببذله و إنفاقه على صيت ذائع و ذكر طيب و مجد أثيل و إلى ذلك يشير شاعر العرب الأكبر:
 
فلا مجد في الدنيا لمن قل ماله
ولا مال في الدنيا لمن قل مجده
 
ومن ثم بلغ المجد بمجده، أعلى درجات النمو و الحياة. فهو الكائن الحي بل السيد الشريف المشرف على الخلق طرا"، يبتسم و يرحب بمن يراه ماجدا" غيورا" ذائدا" عن حمى الديار، قال الأخطل الصغير بشارة الخوري واصفا" شجاعة و بسالة أبطال ثورة فلسطين: 
 
ضحك المجد لنا لما رآنا
بدم الأبطال مصبوغا" لوانا
 
 
عارف السكراني
20/10/2014
 


المدون فلاحيتي

 

إمطري شوقا" وحبا"..
 إمطري..
إمطري فرحا" وعشقا"..
إمطري...
يا رسول` للهوى في بلدتي
إدعوا لنا..
إدعوا أن تمطر في الحب إشتياقا"
يا نبي..
إمطري لي..
إمطري
 
"أحمد ماجد"

 



المدون فلاحيتي

ﺗﺤﺖ ﺯﺧﺎﺕ ﺍﻟﻤﻄﺮ

ﯾﺎ ﺃﻧﺎ ......

ﻣﺎ ﺯﻟﺖ ﺃﻧﺘﻈﺮ ﺻﻮﺗﺎ ﻣﻦ ﻣﺎ ﻭﺭﺍﺀ ﺍﻟﻀﺒﺎﺏ
ﻓﺎﻟﺤﺐ ﻳﺘﺪﻓﻖ ﻣﻦ ﺃﻋﻤﺎﻗﻲ
ﺑﺼﻮﺭﻩ ﻏﻴﺮ ﺍﺭﺍﺩﻳﻪ ...
ﻛﻤﺎ ﺍﻟﻜﻬﺮﺑﺎﺀ ﻣﻦ ﺍﺿﻄﺮﺍﺏ ﺍﻟﻐﻴﻮﻡ
ﺍﻟﻤﺴﻌﻮﺭﻩ ......
ﻑ ﻟﻠﻤﻄﺮ ﻗﺪﺭﺓ ﻋﺠﻴﺒﺔ ﻋﻠﻰ ﺇﻋﺎﺩَﺓِ
ﺍﻟﺰَﻣﺎﻥ ﻭ ﺍﻟﻤَﻜَﺎﻥ ......
ﻗﻄﺮﺍﺕ ﺍﻟﻤﻄﺮ ﻭﺣﺪﻫﺎ ﻗﺎﺩﺭﺓ ﻋﻠﻰ ﺇﻳﻘَﺎﻅ
ﺃﺻﻌَﺐ ﻭ ﺃﺟﻤَﻞ ﻭ ﺃﺑﺸﻊ
ﻭ ﺃﺩﻓَﺊ ﺍﻟﺬﻛﺮﻳـــﺎﺕ ..
 
هناء مهتاب
 


المدون فلاحيتي

"" جَذْر كَلمة النوخْذا ""


النوخْذا هوَ ربَّان السَّفينة و قائدها و قد يكون مالكها في الوقت نفسه . مفردة النوخذا لم ترد في الأمهات من المعاجم العربية لكنها وردت في تاج العروس من جواهر القاموس لمحمّد بن عبدالرزّاق الحسيني أبو الفيض الملقّب بمرتضى الزبيدي ( ١١٤٥ -١٢٠٥ ه. ق) : "" النَّوَاخِذَةُ ، أَهمله الجوهريّ، وَهُوَ هاكذا بِالذَّالِ الْمُعْجَمَة، وَالْمَشْهُور عِنْد أَكثر المُعَرِّبينَ إِهمال دالِها، وهم (: مُلاَّكُ سُفُنِ البَحْرِ) ، ولفْظُ البحرِ مُستدرَك، قالَه شَيخنَا، (أَو وُكُلاؤُهُمْ) عَلَيْهَا، مُوَلِّدَة (مُعَرَّبَة، الواحدةُ نَاخُذَاةٌ) ، والمَشهور أَن النَّاخُذَاه هُوَ المُتَصرِّف فِي السَّفِينة المُتَوَلِّي لأَمْرِهَا، سواءٌ كَانَ يَمْلِكُهَا أَو كَانَ أَجِيراً على النَّظَرِ فِيهَا وتَسْيِيرِها، وَقد (اشْتَقُّوا مِنْهَا الفِعْل وَقَالُوا: تَنَخَّذَ) فلانُ، (كَتَرَأسَ) ، إِذا صارَ نَاخُذَاه أَو رَئِيسا فِي السَّفِينة "".

الزبيدي اعتبر المفردة معرّبة لكنه لم يشير الى أصلها و شكلها في لغتها الأصلية . و قبل ايّام قرأت تخريجة تقول أن المفردة عربية مركبة من " النول " أي أجرة حَمْل السفينة و من " خذا " أي أخذ .

 لكنني أعتبر المفردة مأخوذة من الفارسية : "ناخدا "و أصلها : " ناوخدا" مركبة من " ناو " اي السفينه و من " خدا " ( بالفارسية البهلوية : xvatay) أي الصاحب و المالك و الإله فيكون المعنى صاحب السفينة او مالكها .

 

توفيق النصّاري 

٢٠١٤/١٠/١٨



المدون فلاحيتي



المدون فلاحيتي

. . . " أربعينات العمر " . . .

أربعين و أربعين و أربعين و أربعين

راحت ايام العمر و العمر راح ويا السنين !

راحت سنين العمر و العمر راح بليا راح

طاح بنيان الأمل بنيان ذاك الأمل طاح

ها السا ؛ بفراگ الأحبا فهمت مفهوم الجراح

ها السا ؛ بفراگ الأحبا فهمت مفهوم السحين

ها السا ؛ بفراگ الأحبا يدير رحاة الحزن

صار ه(ا)ذا الدهر لأجلي و يسحن لروحي سحن!

صرت بالعينين اشوف الروح مطحونه طحن !

صرت بالعينين اشوف الگلب متحول طحين !

صرت بالعينين اشوف العمر مطحون العمر !

صرت بالعينين اشوف الأمر مسحون الأمر !

صرت بالعينين اشوف الصبر معدوم الصبر !

صرت بالعينين اشوف العزم ما يگدر يعين !

ها السا ؛ بفراگ الأحبا العزم ما أصبح عزم

ها السا ؛ بفراگ الأحبا العزم خاوي و منهدم

ها السا ؛ بفراگ الأحبا العزم فاني و منعدم

ها السا؛بفراگ الأحبا العزم چأن ما حيى(ا) بحين!

آه من بعد الأحبا و ألف آه من البعد

هدم چم همه بضربته و یهد چم همه و یهد

سد علي باب الأماني البعد چم مره و یسد

بعد باب الأمل چم مره البعد ه(ا)ذا اللعین !

بعد من بعد الأحبا المحب ما يملك أمل

صار عنده العمل هل الدمع من غيم المقل

سئل عن ظعن الأحبا ال مضوا چم مره و سئل

عن ديار ال مضوا چم مره بدمع جاري و حزين!

سئل خل نسمع جواب الدهر گال الدهر گال

:" یا ال فگدت احباب گلبک لا تظن یجدي السؤال

تنتظر تعرف وطنهم وين ؟ ما تعرف محال

تعرف الا تصير بديار ال أمس ماتوا دفين

لا تظن تحظى(ا) بوصلهم إلا لو تظفر بموت

إلا لو تحظى(ا)بمنيتك إلا لو تظفر بفوت

موت فوت اوصل وطنهم حتى(ا) من عندك الصوت

يوصل لآذان ودهم يا متيم يا حنين

موت حتى(ا) ردود تحظى(ا) بجود وصل اهل الممات

فوت حتى(ا) ردود تظفر بإبتسامات الحياة !

فات كل من فات فات اش تنتظر عودة ال فات

فوت حتى(ا) بشوگ تصبح لل أمس ماتوا قرين!

موت حتى(ا) الروح منك تظفر بروح السعد

موت حتى(ا) الروح منك تسعد بوصل الوعد

موت حتى(ا) الروح منك لا تظل تزحر بعد

:" أربعين و أربعين و أربعين و أربعين ..." "!

 

( عادل السكراني )

6 / 10 سنة 2011 الميلادية .



المدون فلاحيتي

هذه القصيدة مستوحاة من قصيدة "کوچة" رائعة فریدون مشیري

 

"معشوقة القمر"

 

ليلة قمراء من دونك يا سيدتي

مرة أخری تخطيت الزقاق

کل أجزائي عيون أصبحت تبحث عنك لتراك

فاضت الأشواق من کأس وجودي للقاك

صرت ذاك العاشق المجنون يا سيدتي أرجوك عودي

بزغت نجمة رؤياك بقلبي

أزهرت روضة ذکراك و ضاعت

ولقد فاح أريج الذکريات

وذکرت ليلة کنا معا"

لما مررنا ضاحکين من الزقاق

وغدونا في رياض الحب عصفورين يشفينا العناق

وهبطنا قرب ذاك النهر في ظل الورود 

وأنا أرمق في عينيك أسرار الوجود

علني أبلغ ما خلف الحدود 

بعدها أمسيت محو النظرات

إزرقاق الأفق و الليل سکوت 

إبتسام الحظ و الدهر قنوت

وتدلي في مياه النهر أغصان القمر

سعفات النخل تحکي أذرعا"

خلتها تلمس وجنات القمر 

دجنة الليل و نيسان و ورد و نهر

فجميعا" کانوا يصغون إلى شدو القدر

وذکرت عندما قلت من العشق حذار يا حبيبي

لحظة أنظر إلى النهر لکي تعرف ما معنی الهوی

فهو مرآة لعشق قد هوى

فلکي تنسی و أنساك فسافر!

کر کر الحزن بأعماقي و للجرح نمت في غصون 

أبدا" قلت لك :لا لن أسافر 

کيف لي أترك قلبي و أغادر!

منذ ذاك اليوم لما طار قلبي في هواك

وهبطت أنا عصفورا" على أيك لقاك

فرميتيني الحجر

وأنا باق على الأيك کأوراق الشجر

لإقتناعي أنك الصياد دوما"

وأنا ريم البوادي

حاملا" ما بين کفي فؤادي وأنادي:

أنا لا أخش الهوى 

لا لن أسافر !

کيف لي أهجر روحي و أهاجر

فبکی الطير علينا ثم فر

وعلى حبك قد کر کر في الأفق القمر

و بعينيك بحار الدمع کادت تنسجر

کلل الصمت علينا 

وطوی الدهر أمانينا وما کان لدينا 

ذهبت في عتمة الحزن الليالي

لن تمري أنت من تلك الزقاق

وأنا دونك يا سيدتي کيف تخطيت الزقاق

أي حال هي حالي !

أي حال هي حالي!

 

(أمير صاحب توکلي سنة2000)



المدون فلاحيتي

ومضات (4)

 

1

حزن

هذا القاضي الذي ترى قلبه مرتديًا السواد،

بالأمس مات ضميره.

 

2

حسم

تزوجت بعد العدة، وأخرست ألسن الناس.

 

3

دفاع

 

توالت سیوف جهلهم نحوی،

 

تصديت لها بقلم معرفتي.

 

4

سخرية

 

نحتُ من الرياء كرة  يركلها الأطفال ...امتعض الشيخ الجليل.

 

5

عفيفة

أقسمت أن ما رأى جسمها غريب،

كانت تباشرهم في الظلام.

 

 

سعيد مقدم (أبو شروق) 



المدون فلاحيتي

طفلي العظيم

 

علي عبدالحسين حزباوي

 

من البدايةِ اِشترطتُ على زوجتي ؛ إما تدرسين وإما تنجبين. لم تستطعْ أن تقرر أيهما تختار، فتركتها للأيام والسنين. وشاءتْ الأقدارُ أن تنجب. في شهر رمضان الفائتِ رُزقنا بعدةِ أشياء مباركة، من ضمنها، قدَّمتْ لنا السماءُ طفلاً جميلا.

 

 

ترددنا كثيراً في إختيار الإسم للطفل. وشاركنا في عملية التسمية الشاقة، إضافة اِلى أعضاءِ العائلة، الجيران وأعمام الطفل وعماته، وخالاته وأخواله...اِلخ .لكن بعد فترة من الزمان تخاللتها نقاشاتٌ سهلة وعابرة واُخرى حادة وطويلة، توصلتُ اِلى أنَّ الحصول على إسمٍ يُرضي الأقارب والناسَ والتاريخ والأدب، أمرٌ غاية في الإستحالة.

 

ذاتَ فجرٍ أطرقتُ رأسي متأملا في نفسي والزمان والمكان...ولحظة انتبهت اِلى شئ. مَنْ أنا؟ ومَن اَسماني وما معنى ا اِسمي...المرحوم والدي لمّاوُلدتُ واجهَ نفسَ المشكلةِ التي عكّرتْ صفوي هذه الايام..لكن تخطاها ببسالتهِ وأسماني عرَب. 

 

اِ اذ ذاك خطرتْ ببالي فكرة. قفزتُ مُسرعاً نحو زوجتي مُنادياً إياهاعَيلام..عَيلام...اُمَ فـُلان..أينَ أنتِ..؟ المسكينة زوجتي فزعتْ لِما هالها الهولُ من التصرفِ الغريبِ لي. وكادتْ أن تسقط أرضاًاِثر صيحاتي الهائجة..فقالتْ وهي تلتقطُ أنفاسها صائحة : ماذا حدثَ لكَ يا عَرَب، لقد أفزعتَني في هذا الصباح الباكرِ بصيحاتك؟ فأجبتها مُرتبكاً ومُسرعاً : وجدتُ..وجدتُ...أنتِ اسمُكِ عَيلام وأنا اِسمي عرَب..فحتماً نـــُـسمي طفلنا ؛ اَهواز..



المدون فلاحيتي

سيقام مهرجان القصص القصيرة

متزامنا" مع حفل تكريم الفنان قاص القصص الشعبية باستخدام الربابة  

http://s5.picofile.com/file/8146669900/IMG_20141019_WA0015.jpg 

"المرحوم حسان اگزار الکنانی" 

 

الزمان: يوم الإثنين

الساعة: 16:30 المساء

المكان: كيانبارس_قاعة مهتاب في المكتبة المركزية

 



المدون فلاحيتي

ﺍلإﻧﺘﻈﺎﺭ

ﺻﺪﻳﻘﺘﻲ :

ﻃﺎﻝ ﺍﻟﻔﺮﺍﻕ ﻭﺍﻟﺴﻔﺮ

ﻭﺯﺍﺩﺕ ﻣﺄﺳﺎﺓ ﺍﻟﻘﺪﺭ !

 

ﻣﺎﺗﺖ ﺑﻘﺎﻳﺎ ﺣﻠﻤﻲ

ﻭﺍﻟﻤﺠﺪ ﺍﻟﻌﻈﻴﻢ ﺍﻧﺤﺪﺭ !

 

ﻟﻠﺸﻤﺲ ﺟﺮﺡ ﻳﻨﺰﻑ

ﻭﺍﻟﻨﻬﺮ ﺍﻟﺠﻤﻴﻞ،ﻳﺤﺘﻀﺮ !

 

ﻓﻲ ﻟﻴﻠﻨﺎ ﺣﻞ ﺍﻟﻈﻼﻡ

ﺣﻞ ﺍﻟﻀﺠﺮ !

 

ﺻﺪﻳﻘﺘﻲ :

ﻳﻘﻮﻟﻮﻥ ﺍﻟﺼﺒﺮ ﻣﻔﺘﺎﺡ ﺍﻟﻈﻔﺮ !

ﻭﻳﻘﻮﻟﻮﻥ ﻗﺪ ﻳﺎﺗﻲ ﺍﻟﻔﺮﺡ

ﺭﻏﻢ ﺍﻟﻜﺪﺭ !

 

ﻭﺍﻟﻠﻴﻞ ﺍﻟﻄﻮﻳﻞ ﻳﻨﺠﻠﻲ

ﻭﺗﺸﺮﻕ ﺍﻟﺸﻤﺲ ﻟﻨﺎ

ﻭﻳﺒﺘﺴﻢ ﻭﺟﻪ ﺍﻟﻘﺪﺭ !

 

ﻭﺗﻤﻄﺮﺳﻤﺎﺀﻧﺎ ﻓﺮﺣﺎ

ﻭﻳﻈﻬﺮ ﻗﻮﺱ ﻗﺰﺡ

ﺑﻌﺪ ﺍﻟﻤﻄﺮ !

 

ﻭﺍﻟﻄﻴﺮ ﻳﺸﺪﻭ ﻃﺮﺑﺎ

ﻭﺍﻟﻜﻮﻥ ﻳﺼﺒﺢ ﺟﻨﺔ

ﻭﻳﺰﺩﻫﺮ !

 

ﺻﺪﻳﻘﺘﻲ :

ﺭﻏﻢ ﺍﻟﺠﺮﺍﺡ

ﻭﺭﻏﻢ ﺳﻠﻄﺎﻥ ﺍﻟﻘﺪﺭ

ﺳﺎﻧﺘﻈﺮ ﻭﺍﻧﺘﻈﺮ !

 

ﺻﺪﻳﻘﺘﻲ :

ﻫﻞ ﺭﻭﺣﻚ ﻛﺮﻭﺣﻲ .... ﺗﻨﺘﻈﺮ؟؟

 

(ﻟﻴﻠﻲ ﺳﻮﺍﺭﻱ)



المدون فلاحيتي


لغهَُّ اهل ﺍﻟْﺠَﻨَّﺔ (2)

 

ِ

 

ﺍﻟﻠﻐﺔ ﻭﻋﺎﺀ ﺍﻟﻔﻜﺮ ، ﻭ ﻣﺮﺁﺓ ﺍﻟﺤﻀﺎﺭﺓ ﺍﻹﻧﺴﺎﻧﻴﺔ ﺍﻟﺘﻲ تنعکس ﻋﻠﻴﻬﺎ ﻣﻔﺎﻫﻴﻢ ﺍﻟﺘﺨﺎﻃﺐ ﺑﻴﻦ ﺍﻟﺒﺸﺮ ، ﻭ ﻭﺳﻴﻠﺔ ﻟﻠﺘﻮﺍﺻﻞ ﺍﻟﺴﻬﻞ ، ﻭ لذلک ﺍﻫﺘﻢ ﺑﻬﺎ ﺍﻹﻧﺴﺎﻥ ، ﻭ ﻃﻮﺭ ﺁﻟﻴﺎﺗﻬﺎ ﻟﻴﻤﻜﻨﻬﺎ ﻣﻦ ﺍﻟﻀﺮﻭﺭﻳﺎﺕ ، ﻟﺘﺼﺒﺢ ﻗﺎﺩﺭﺓ ﻋﻠﻰ ﺍﺣﺘﻮﺍﺀ ﻛﻞ ﺟﺪﻳﺪ .

ﻭ ﺍﻟﻠﻐﺔ ﺍﻟﻌﺮﺑﻴﺔ ﻣﻦ ﺍﻟﻠﻐﺎﺕ ﺍﻟﺴﺎﻣﻴﺔ ﺍﻟﻤﺘﺠﺬﺭﺓ ﻓﻲ ﺍﻟﺘﺎﺭﻳﺦ ﺍﻹﻧﺴﺎﻧﻲ ، ﻭﻫﻲ ﻟﻐﺔ ﺍﻟﻘﺮﺁﻥ ﺍﻟﺬﻱ ﺷﺮﻓﻬﺎ ﺍﻟﻠﻪ ﺑﻨﺰﻭﻝ ﻛﻼﻣﻪ ﺍﻟﻤﻘﺪﺱ ، ﻭ ﻗﺎﻝ ﻋﻨﻬﺎ ﻋﺰ ﻭ ﺟﻞ :

 

( ﺇِﻧَّﺎ ﺃَﻧﺰَﻟْﻨَﺎﻩُ ﻗُﺮْﺁﻧﺎً ﻋَﺮَﺑِﻴّﺎً ﻟَّﻌَﻠَّﻜُﻢْ ﺗَﻌْﻘِﻠُﻮﻥَ ) ﻳﻮﺳﻒ 2

 

( ﻭَﻛَﺬَﻟِﻚَ ﺃَﻧﺰَﻟْﻨَﺎﻩُ ﻗُﺮْﺁﻧﺎً ﻋَﺮَﺑِﻴّﺎً ﻭَﺻَﺮَّﻓْﻨَﺎ ﻓِﻴﻪِ ﻣِﻦَ ﺍﻟْﻮَﻋِﻴﺪِ ﻟَﻌَﻠَّﻬُﻢْ ﻳَﺘَّﻘُﻮﻥَ

 

ﺃَﻭْ ﻳُﺤْﺪِﺙُ ﻟَﻬُﻢْ ﺫِﻛْﺮﺍً ) ﻃﻪ 113.

 

( ﻗُﺮﺁﻧﺎً ﻋَﺮَﺑِﻴّﺎً ﻏَﻴْﺮَ ﺫِﻱ ﻋِﻮَﺝٍ ﻟَّﻌَﻠَّﻬُﻢْ ﻳَﺘَّﻘُﻮﻥَ ) ﺍﻟﺰﻣﺮ 28.

 

(ﻛِﺘَﺎﺏٌ ﻓُﺼِّﻠَﺖْ ﺁﻳَﺎﺗُﻪُ ﻗُﺮْﺁﻧﺎً ﻋَﺮَﺑِﻴّﺎً ﻟِّﻘَﻮْﻡٍ ﻳَﻌْﻠَﻤُﻮﻥَ )ﻓﺼﻠﺖ 3.

 

(ﻭَﻛَﺬَﻟِﻚَ ﺃَﻭْﺣَﻴْﻨَﺎ ﺇِﻟَﻴْﻚَ ﻗُﺮْﺁﻧﺎً ﻋَﺮَﺑِﻴّﺎً ﻟِّﺘُﻨﺬِﺭَ ﺃُﻡَّ ﺍﻟْﻘُﺮَﻯ ﻭَﻣَﻦْ ﺣَﻮْﻟَﻬَﺎ ﻭَﺗُﻨﺬِﺭَ

 

ﻳَﻮْﻡَ ﺍﻟْﺠَﻤْﻊِ ﻟَﺎ ﺭَﻳْﺐَ ﻓِﻴﻪِ ﻓَﺮِﻳﻖٌ ﻓِﻲ ﺍﻟْﺠَﻨَّﺔِ ﻭَﻓَﺮِﻳﻖٌ ﻓِﻲ ﺍﻟﺴَّﻌِﻴﺮِ )

 

ﺍﻟﺸﻮﺭﻯ 7.

 

( ﺇِﻧَّﺎ ﺟَﻌَﻠْﻨَﺎﻩُ ﻗُﺮْﺁﻧﺎً ﻋَﺮَﺑِﻴّﺎً ﻟَّﻌَﻠَّﻜُﻢْ ﺗَﻌْﻘِﻠُﻮﻥَ ) ﺍﻟﺰﺧﺮﻑ 3.

 

ﻛﻤﺎ ﻗﺎﻝ ﻋﻨﻬﺎ ﺭﺳﻮﻝ ﺍﻟﻠﻪ ﺻﻠﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭ ﺳﻠﻢ :( ﺃُﺣِﺐُّ ﺍﻟﻠُّﻐَﺔَ

 

ﺍﻟْﻌَﺮَﺑِﻴَّﺔَ ﻟِﺜَﻼَﺙٍ : ﻷَﻧِﻲ ﻋَﺮَﺑِﻲٌّ ، ﻭَ ﺍﻟﻘُﺮْﺁﻥَ ﻋَﺮَﺑِﻲٌّ ، ﻭ َ ﻛَﻼَﻡُ ﺃَﻫْﻞِ ﺍﻟْﺠَﻨَّﺔِ

 

ﻋَﺮَﺑِﻲٌّ )

 

 

 

ﻫﺬﺍ ﺍﻟﺘﺸﺮﻳﻒ ﺍﻟﻌﻈﻴﻢ ﻟﻬﺬﻩ ﺍﻟﻠﻐﺔ ﻳﺴﺘﻮﺟﺐ ﻣﻨﺎ ﻧﺤﻦ ﺍﻟمسلمون ﺃﻥ ﻧﺤﺎﻓﻆ ﻋﻠﻴﻬﺎ ﻭ ﻧﻘﻮِّﻳﻬﺎ ، ﻭ ﻧﺠﻌﻠﻬﺎ ﻟﻐﺔ ﻣﻌﺎﺻﺮﺓ ﺑﻜﻞ ﺍﻟﻤﻘﺎﻳﻴﺲ ، ﻭﺃﻭﻝ ﻣﺎ ﻳﻨﺒﻐﻲ ﻋﻠﻴﻨﺎ ﻓﻌﻠﻪ ، ﺇﺗﻘﺎﻥ ﻗﻮﺍﻋﺪﻫﺎ و تعلیم مفاهیمها ﻭ ﻟﻘﺪ ﺣﺎﻭﻟﺖ ﻣﻦ ﺧﻼﻝ ﻫﺬﺍ ﺍلمنطلق ، ﺍﻟﻤﺴﺎﻫﻤﺔ ببعض ﺍلمفاهیم و المصطلحات و مفردات ﺍﻟﻬﺎﻣﺔ ﻭ ﺍﻟﺮﺋﻴﺴﻴﺔ ﻓﻲ ﺍﻟﻠﻐﺔ ﺍﻟﻌﺮﺑﻴﺔ التی نرددها یومیا مرارا و تکرارا بما تستحق من الهتمام:

 

مفردات حول الامراض

     

 ﺑﻴﻤﺎﺭ : ﻣَﺮﻳﺾ؛ﺟﻤﻊ : ﻣَﺮﺿَﯽ

ﺑﻴﻤﺎﺭﺳﺘﺎﻥ : ﻣُﺴﺘَﺸﻔَﯽ؛ﺟﻤﻊ : ﻣُﺴﺘَﺸﻔَﻴﺎﺕ

ﺑﻴﻤﺎﺭﺳﺘﺎﻥ ﺭﻭﺍﻧﯽ : ﻣُﺴﺘَﺸﻔَﯽ ﺍﻷَﻣﺮﺍﺽِ ﺍﻟﻌَﻘﻠِﻴَّﺔِ

ﺑﻴﻤﺎﺭﺳﺘﺎﻥ ﺻﺤﺮﺍﻳﯽ : ﻣُﺴﺘَﺸﻔَﯽ ﻧَﻘَّﺎﻝ

ﺑﻴﻤﺎﺭﯼ : ﻣَﺮَﺽ؛ﺟﻤﻊ : ﺃَﻣﺮﺍﺽ

ﺑﻴﻤﺎﺭﯼ ﻗﻨﺪ : ﺍﻟﻤَﺮَﺽُ ﺍﻟﺴُّﮑَّﺮﻱّ

ﺑﻴﻤﺎﺭﯼ ﺯﻭﺩ ﻫﻨﮕﺎﻡ : ﺍﻟﻤَﺮَﺽُ ﺍﻟﻤُﺒَﮑَّﺮَﺓُ

ﺑﻴﻤﺎﺭﯼ ﻫﺎﯼ ﺁﻣﻴﺰﺷﯽ : ﺍﻷﻣﺮﺍﺽُ ﺍﻟﺘَّﻨﺎﺳُﻠِﻴَّﺔُ

ﺑﻴﻤﺎﺭﻫﺎﯼ ﭘﻮﺳﺘﯽ : ﺍﻷﻣﺮﺍﺽُ ﺍﻟﺠِﻠﺪِﻳَّﺔُ

ﺑﻴﻤﺎﺭﯼ ﻫﺎﯼ ﺭﻭﺍﻧﯽ : ﺍﻷﻣﺮﺍﺽُ ﺍﻟﻨَّﻔﺴِﻴَّﺔُ

ﺑﻴﻤﺎﺭﯼ ﻫﺎﯼ ﻋﺼﺒﯽ : ﺍﻷﻣﺮﺍﺽُ ﺍﻟﻌَﺼَﺒِﻴَّﺔُ

ﺑﻴﻤﺎﺭﯼ ﻫﺎﯼ ﻋﻔﻮﻧﯽ : ﺍﻷﻣﺮﺍﺽُ ﺍﻟﻌَﻔِﻨَﺔُ

ﺑﻴﻤﺎﺭﯼ ﻫﺎﯼ ﻗﺎﺭﭼﯽ : ﺍﻷﻣﺮﺍﺽُ ﺍﻟﻔُﻄﺮِﻳَّﺔُ

ﺑﻴﻤﺎﺭﯼ ﻫﺎﯼ ﻗﻠﺒﯽ : ﺍﻷﻣﺮﺍﺽُ ﺍﻟﻘَﻠﺒِﻴَّﺔُ

ﺑﻴﻤﺎﺭﯼ ﻫﺎﯼ ﻣﺰﻣﻦ : ﺍﻷﻣﺮﺍﺽُ ﺍﻟﻤُﺰﻣِﻨَﺔُ

ﺑﻴﻤﺎﺭﯼ ﻫﺎﯼ ﻭﺍﮔﻴﺮ : ﺍﻷﻣﺮﺍﺽُ ﺍﻟﻤُﻌﺪِﻳَﺔُ

ﺑﻴﻤﺎﺭﯼ ﻫﺎﯼ ﺑﻮﻣﯽ : ﺍﻷﻣﺮﺍﺽُ ﺍﻟﻤُﺴﺘَﻮﻃَﻨَﺔُ

ﺑﻴﻤﺎﺭﯼ ﻏﻴﺮ ﺑﻮﻣﯽ : ﺍﻷﻣﺮﺍﺽُ ﺍﻟﻮﺍﻓِﺪَﺓُ

ﺑﻴﻤﺎﺭﯼ ﺁﺑﻠﻪ : ﻭَﺑﺎﺀُ ﺍﻟﺠُﺪَﺭِﻱ

ﺑﻴﻤﺎﺭﯼ ﻫﺎﯼ ﺩﺍﺧﻠﯽ : ﺍﻷﻣﺮﺍﺽُ ﺍﻟﺒﺎﻃِﻨِﻴَّﺔُ

ﺑﻴﻤﺎﺭﯼ ﺻﻌﺐ ﺍﻟﻌﻼﺝ : ﺍﻷﻣﺮﺍﺽُ ﺍﻟﻤُﺴﺘَﻌﺼِﻴَﺔُ

ﺑﻴﻤﺎﺭﯼ ﻫﺎﯼ ﮔﻮﺍﺭﺷﯽ : ﺍﻷﻣﺮﺍﺽُ ﺍﻟﻤِﻌﺪِﻳَّﺔُ

 

( ا.مزرعه فرد).



المدون فلاحيتي

. . . " ١٩٨٠ ! " . . .

عام ١٩٨٠ الميلادي

عند باكورة التغيير - التطور

عرجت الجامعات

إلى أبعد المجرات !

و هاجرت الألحان

إلى آخر الأكوان !

و هربت الأشعار

إلى اللامدار !

و انتحر التأريخ

قبل أن يشيخ !

  

عام ١٩٨٠ الميلادي

فقدت الفنون

و الأذواق !

و اضمحل العشاق !

و صار الملح حلوا" !

و صارت الحلوى مالحه !

و شطب من مراجع اللغه

مفردات " حافز "

" رغبه "

" مثابره "

" أمل "

" هدف "

لأنها

خارجة على التغيير - التطور !

 

( عادل السكراني )

١٥ / ١٠ سنة ٢٠١٤ الميلادية .



المدون فلاحيتي
امیر صاحب توکلي

مباراة لما قاله نزار قباني:

الحب يا حبيبتي قصيدة جميلة مکتوبة على القمر...

 
قلت:
 
العشگ أجمل قصيده إنکتبت إبنور الگمر
 
العشگ بجناح طير انرسم
 
وبگطرة مطر
 
العشگ مرسوم شفته آنه عله أوراگ الشجر
 
لكن ابأرضي و بلادي من تحب "زينب"  "عمر"
 
تنحکم يا وسفه عندنا 
 
وننهي حبها إحنه إبصخر
 
 
(أمير صاحب توکلي 2/9/2014)


المدون فلاحيتي