فلاحیتي

من الخواطر الشعبیة الاهوازية

 

 

 

ﺍﺷﻠﻮﻧﮏ ?

ﻋﺸﺮﯾﻦ ﺳﻨﻪ ﻭﻣﺎﺩﺭﯾﺖ ﺍﻧﻪ ﺍﺷﻠﻮﻧﯽ ..

ﺍﻋﯿﺶ ﺑﺎﻻﻫﻮﺍﺯ , ﻭﺍﻟﺸﻤﺲ , ﻭﺍﻟﺘﺮﺍﺏ ﻭ ﺍﻟﻌﺮﺑﯿﺔ ﻭﺍﻟﻔﺎﺭﺳﻴﺔ ﻭ ﺍﻟﻬﻮﯾﺔ ﻭ ﺍﻟﻼﻫﻮﻳﺔ ﻭﺍﻟﻤﻘﺎﺑﺮ ﻭ

ﺍﻟﻘﺮﻭﺽ ﺍﻟﺒﻨﻜﻴﺔ ﻭ ﻓﺎﺗﻮﺭﺍﺕ ﺍﻟﻜﻬﺮﺑﺎﺉ ﻭﺍﻟﻤﺴﺘﺸﻔﻴﺎﺕ ﻭ ﻣﺤﻼﺕ ﺍﻟﻔﻼﻓﻞ ﻭ ﺍﻟﺒﻄﺎﻟﺔ ﻭﺷﻬﺎﺩﺗﻲ

ﺍﻟﺠﺎﻣﻌﻴﺔ ﻭﺍﺟﺮﺓ ﺍﻟﺴﻴﺎﺭﺍﺕ ﻭ ﺍﻟﻨﻔﻂ ﻭﺍﻟﻤﺎﻱ ﺿﻴﻌﻦ ﻟﻮﻧﻲ ﻭ ﻟﮕﻨﯽ .

ﺍﻟﻤﻘﺎﺑﺮ ﺗﺴﻤﻌﻨﯽ ﻭ ﺍﻟﺸﻮﺍﺭﻉ ﺗﺮﻓﻀﻨﯽ ,

ﺍﻃﻠﻊ ﺑﺎﻟﺒﺎﺏ ﻭﺍﺭﺟﻊ ﻟﻠﺒﯿﺖ ﻭﺍﺭﺩﻭﺩ ﺍﻃﻠﻊ ﺑﺎﻟﺒﺎﺏ ﻭ ﺍﺭﺟﻊ ﻟﻠﺒﯿﺖ ﻭﺍﺭﺩﻭﺩ ﺍﻃﻠﻊ ﺑﺎﻟﺒﺎﺏ ﻭ ﺍﺭﺟﻊ

ﻟﻠﺒﯿﺖ

ﺑﺎﻟﺒﺎﺏ ﺍﺫﮐﺮ ﺍﺣﺰﺍﻣﯽ ﻣﺎ ﻻﺑﺴﻪ ﻭﺑﺎﻟﺒﯿﺖ ﺍﻧﺴﯽ ﺍﺷﺮﺩﺕ ﺍﺳﻮﯼ ,

ﻣﻦ ﺑﻌﺪ ﭼﻢ ﻣﺮﻩ ﺍﺫﮐﺮ ﺍﺣﺰﺍﻣﯽ ﻭﺍﻃﻠﻊ ﺑﺎﻟﺒﺎﺏ ﻭﺍﺫﮐﺮ ﻣﻮﺑﺎﯾﻠﯽ ﻧﺴﯿﺘﻪ ﻭﻫﺎﯼ ﺷﻤﺮﻩ ﻣﻦ ﺣﯿﺎﺗﯽ .

ﺻﺪﻳﻘﻨﻪ ﺍﻟﺪﻛﺘﻮﺭ ﺟﻤﺎﻝ ﻧﺼﺎﺭﻱ ﻳﮕﻮﻝ ﺍﺣﻨﻪ ﺷﻌﺐ ﺍﻟﻠﯽ ﺑﺎﻟﻠﯿﻞ ﯾﺘﺤﻠﻢ ﺑﺎﻟﻨﻔﻂ ﻭ ﻣﻦ ﯾﺼﺤﯽ ﺍﻟﺼﺒﺢ

ﯾﺎﮐﻞ ﻓﻼﻓﻞ....

ﻭ ﺍﺧﯿﺮﺍ ﺍﻋﺘﻘﺪ ﺁﻧﻪ ﺯﯾﻦ 

 

عبدالعظيم سوداني

2014



المدون فلاحیتي
 

إلى أخي وأستاذي المبجّل الدكتور فؤاد العاشوري

 

تحية طيبة وبعد... يعز عليّ وأناأخاطبك في زمن عزمت الرحيل عن الفضاء المجازي الذي لاشك ولاريب كنت ومازلت فارساً من فرسان حلبة هذا الفضاء وصاحب فكرة جديدة أبدعتهاأنت من خلال فكرك النيّروقريحتك الوقّادة بتأسيس شبكة لمجموعات في مختلف مواضيع الفكروالأدب والشعروالعلوم والترفيه الهادف وغيرهامن المواضيع التي قلّما نجدهاتطرق في مثل هذاالفضاء...وهذاليس غريباًعليك لأنك حفيدالشاعرالمجدّد في شعرناالشعبي الأديب الإنسان المُلا فاضل السكراني.. أما في مقالتي هذه أردت أن أعترف بشيئ مهم وهوأني وبالرغم من مشاركتي القليلة في مجموعاتكم الموقرة وعضويتي في أكثرمن ثمانين مجموعة في الفضاء المجازي خاصة عبرالواتساب أعترف وأقرُّ لكم بأنّ مجموعاتكم كانت في طليعة خيرة مجموعاتنا الأهوازية الناشطة...ونتاج أعضائهاوخاصة نتاجكم الأدبي يعتبر من أجمل وأقوى ماتكتبه وماكتبته الأقلام الأهوازية عبرتأريخها...والدليل على ذلك أرى مشاركاتكم تتناقل عبرالمجموعات الاخرى والبعض منها يأتيني عبرشباب ليسوا أعضاءاً فيهاولكنهم يحصلون عليهامن الأعضاء .وهذامانحن بأمس الحاجة اليه في زمنٍ شحت عليناالاقلام وجف حبرها..في زمن لاتوجدلدى مثقفي هذاالشعب صحيفة كصحيفة صوت الشعب التي تآمرعليها المتآمرون من هذاالشعب المسكين كما يتآمرون عليكم اليوم وهم معروفون لدى الجميع..منهم سماسرة السياسة و منهم لصوص الأدب ومنهم عملاءالجهل ورجالات الظلام وخفافيش العنجهية...فياأخي فؤاد لاترحل...أستحلفك بالله ثم بتراب الدورق ونخيله العطشى لا ترحل...أستحلفك بكوفية المُلا ...أن لاترحل...فرحيلك يزيدنا ظلاماً وجموداً...فتركك للساحة يزيدالجهلة عزماً وإرادة بقتل الطاقات وذبح المواهب وخنق الأصوات وتكبيل الأيدي العاملة...فياأخي كل مانلقاه نحن ومانعانيه-أقولها وبكل صراحة- ليس من صنع نظام الجمهوريةالاسلامية ولا الحكومات..بل الحُمّى تأتي من داخلنا نحن...فياترى ماالذي فعله فؤادوأمثاله فيكم من ضرر لمصالحكم حتى يهاجمون بهذاالشكل الغريب من قبلكم ياأبناء جلدتنا؟؟؟ماالذي يضايقكم منه ومن نشاطه حتى انتفضتم عليه هكذا؟؟نعم أخي العزيز لقد جعلني قرارك بترك الساحة هذا أن أبوح بعشرمعشارمايحمله قلبي من هموم وآهات لقيتهافي هذاالطريق الطويل والشاق... فَسِر وتقدم على بركة الله تعالى والمؤمنون معك إلى الأمام،...والله سبحانه وتعالى هوالقائل وقوله الحق:

بِسْم الله الرحمن الرحيم

وقل اعملوا فسيرى الله عملكم ورسوله والمؤمنون

صدق الله العلي العظيم

والله الموفق والمستعان

 

أخوكم وتلميذكم د.عادل الحيدري



المدون فلاحیتي

 

ﻣﺎ ﺗﻨﻮﺵ ﺍﻋﯿﻮﻧﯽ ﻃﻮﻟﻚ

ﺧﻠﻬﺎ ﺳﻜﺘﻪ

ﺍﻟﻨﺎﺱ ﺷﺎﻟﺖ ﻓﻮﮒ ﻣﻦ ﺧﺎﻃﺮ ﺍﻟﻤﻠﮕﻪ

ﻭ ﺍﻧﺖ ﺑﻌﺪﮎ ﺑﺎﻟﻌﺘﺐ ﺷﺎﯾﻞ ﺯﻋﻞ

ﺻﺎﺭﻥ ﺍﭼﻔﻮﻓﯽ ﺳﻤﻞ

ﻭ ﺑَﺮَﺩ ﻋَﺮْﮒ ﺍﻟﺤﻀﻦ ﭼﻔﮏ

ﻭ ﺍﻧﭽﻔﻪ ﺑﻬﺒﺔ ﺳﻤﻮﻡ

ﻫﺎﻙ ..

ﻫﺎﻙ ﻃﺶ ﮔﻠﺒﯽ ﺍﻋﻠﻪ ﺑﯿﺒﺎﻥ ﺍﻟﺴﻠﻒ

ﭼﻦ ﺫﺑﯿﺤﺔ ﻧﺬﺭ ﻣﺎﻋﺮﻓﺖ ﺫﻧﺒﻬﺎ

ﻭ ﺧﻠﻬﺎ ﺑﺲ ﺑﻴﻨﻚ ﻭ ﺑﻴﻨﻲ

ﺭﻭﺡ ﭼﻨﻚ ﻣﺎ ﻫﻮﻳﺖ

 

 ﻓﻬﻴﻤﺔ ﺍﻟﻜﻌﺒﻲ



المدون فلاحیتي

نخله مهجوره ونست لذّة تمرها 

نخله هاي اسنين ماحمل عثگها بس حشف..

نخله صوفر کل سعفها وماي ویهه چن نشف..

نخله ماتذکر حلاوتها ابرطبها ..نخله یمکن ناسیه ایام الي چانت غالیه...

نخله لکن عالیه..

نخله لکن یوم ذبحوها تسولف للّي یمّرها سوالف حالیه..

 

عبدالله النعيماوي



المدون فلاحیتي

 

في جنح هذا الليل

تخرج أرواح الفقراء

من أكواخها الظلماء

لتبث شكواها 

الى تلك السكينة

التي سرقتهم بهدوئها 

علّهم يجدوا

من يسمعهم بهذا الفضاء

المزدحم بالظلم والغطرسة

 

عباس أباطارق



المدون فلاحیتي
 فؤاد العاشوري .. المعلم القاسي 

 

ربما اتخاذ الصمت في هذه الأيام يجعلك غير ملطّخٍ ببعض الكلمات الملعونة بالساحة الأهوازية لكن هناك ضمير إنساني يهزك و شعور وطني يثيرك .. لقد جاء مؤخّراً رجلٌ ليرسم خارطة فكرية جديدة لشعبنا العربي الكريم و ليس هو الأول من نوعه فقد سبقه أشخاصٌ يتقنون رسم المناهج الفكرية و الخرائط الثقافية و لكن مزقوهم و لملموا جميع أدوات الرسم منهم و علبهم لكنّ هذه المرّة جاء الدكتور فؤاد بطريقة جديدة طريقة كبرياء و نقد محرّض على التغيير فمرّة نرى فؤاد المعلّم للغة و مرّة فؤاد الشاعر و مرّة فؤاد القاصّ العاشق المتكبر و مرة فؤاد الناقد القاسي فأنا رأيت فيه رجالاً مختلفين برجل واحد و هذا شيء رائع .. و قد اتفق جميع عقلاء شعبنا الأهوازي على فؤاد الشاعر و المعلم للغة و اختلفوا على فؤاد القاصّ العاشق المتكبر و الناقد القاسي .. أما رأيي فيه هو أن نوايا هذا الرجل طيبة فهو من خلال منشوراته أراد أن يحرّض الشعب على التغيير لا أن يُهينه فإنّ الأب لو ضرب إبنه ليس كرهاً و إنما حباً له كي يثب إلى رشده و المعلم لو عاقب طالباً في الصف ليس بغضاً و إنما من أجل أن ينال الطالب نجاحه و لكن قسم من المجتمع هاجمه و وقفوا أمام مسيرته و لا أظلم الشعب فإنهم هاجموه ليس بغضاً لفؤاد و إنما حباً لهويتهم و عروبتهم التي حاول فؤاد أن يثيرهم من خلال نقد كان يهدف إلى الإحسان فيها بينما تسرّع الشعب و حكم عليه بالهاجي و المنتقم ..

فشكراً عظيماً لفؤاد العاشوري و نرجو منه أن يستمرّ برسم خريطته الثقافية و كما أرجو من الشعب أن يفسح له المجال و يكفّ عن تمزيقه فنحن بحاجة إلى رجالنا .. و فؤاد من رجالنا

 

 

مصطفى غافلي



المدون فلاحیتي

ﺧﻠﮓ ﺭﯾﻞ ﺭﺳﺎﻟﺔ ﻟﻤﻦ ﺭﺣﻠﻮﺍ

ﻟﻼ ﺗﺼﻞ ﺍﻻ ﺑﯿﺪ ﻣﻦ ﯾﺴﺘﻌﺪ ﻟﻠﺮﺣﯿﻞ ﺑﻌﺪﻫﻢ ...

ﺍﻟﻤﺮﺣﻮﻡ ﺍﻷﻫﻮﺍﺯﯼ ﻃﺎﻫــﺮﺍﻟﺴﻼﻣﯽ

ﻭﺑﻄﻮﺍﺭﯾﮑﻢ ﻧﺒﺸﻨﻪ ﺍﻟﻔﺎﺕ ﮐﻠّﻪ

ﻭﺷﻠﻨﻪ ﺗﺮﺑﻪ ﺍﻟﺒﺎﯾﺘﻪ ﺇﻋﻠﻪ ﺍﯾﺎﻣﮑﻢ ﻃﻮﻝ ﺍﻟﺴﻨﯿﻦ

ﺷﻤﺎ ﻧﺸﯿﻞ ﺑﺼﻤﻨﻪ ﺣﻔﻨﻪ

ﻧﺴﻤﻊ ﺍﻟﮑﻢ ﻃﻮﺭ ﯾﺸﺪﯼ ﺑﺎﻟﺤﻨﯿﻦ

ﻭﺟﻤّﻌﯿﻨﻪ ﻗﻄﻊ ﺻﻮﺭﮐﻢ ﻭﺣﺪﻩ ﻭﺣﺪﻩ

ﻭﭼﺎﻧﺖ ﺃﻭّﻝ ﻗﻄﻌﻪ ﺑﺮﮔﻪ

ﻭﺳﺎﻓﺮﻩ ﺑﻮﺳﻂ ﺍﻟﺠﺒﯿﻦ

ﻭﺛﺎﻧﯽ ﻗﻄﻌﻪ ﺻﺪﻭﺭ ﻓﺰﻋﻪ

ﻭﺑﯿﻬﺎ ﻓﺪﻋﻪ ﻭﺗﻨﺰﻑ ﻣﺮﻭّﻩ ﻭﺷﻮﺍﻫﺪ ﻋﺎﻟﯿﻤﯿﻦ

ﻭﺛﺎﻟﺜﻪ ﭼﻮﺕ ﺇﺩﯾﻨﻪ ﺗﮕﻮﻝ ﺧﺒﺰﻩ

ﻭ ﺭﺍﺑﻌﻪ ﺧﻠّﺘﻨﻪ ﻏﻨﯿﻨﺎﻫﺎ ﻏﻨﻮﻩ

ﻭﺧﺎﻣﺴﻪ ﺧﻠّﺘﻨﻪ ﻧﺮﺳﯽ ﺇﻋﻠﻪ ﺻﻔﯿﻦ

ﻭﻟﺼﮕﻨﺎﻫﻦ ﻭﺣﺪﻩ ﺑﺎﻷﺧﺮﻩ ﺑﺨﻠﮓ ﻭﺩ ﻣﻮﻉ ﻋﯿﻦ

ﻭﺷﻔﻨﻪ ﻭﺍﻗﻌﮑﻢ ﺷﻤﺲ ﺗﺤﭽﯽ ﺣﻤﺮﺗﻪ

ﻟﭽﻦ ﻏﻄﺎﻫﺎ ﺍﻟﻮﮐﺖ ﺑﻐﺮﻭﺏ ﺑﯿﻦ

ﻭﻧﻈﺮﻩ ﻧﻈﺮﻩ

ﺍﻟﻌﯿﻦ ﮐﻠﻤﺎ ﻋﺎﯾﻨﺘﮑﻢ ﻧﻈﺮﻩ ﻧﻈﺮﻩ

ﺗﺸﻮﻑ ﺑﯿﮑﻢ ﻧﻬﺮﯾﺠﺮﯼ ﻭﯾﻄﻮﯼ ﺍﻟﮑﻮﻥ ﻋﻠﻪ ﮐﺒﺮﻩ

ﻭﻧﻈﺮﻩ ﻧﻈﺮﻩ

ﺗﺸﻮﻑ ﺑﯿﮑﻢ ﺩﺭﺏ ﺑﯿﻪ ﮐﻞ ﺷﺒﺮ ﻋﺒﺮﻩ

ﻭﻧﻈﺮﻩ ﻧﻈﺮﻩ

ﺗﺸﻮﻑ ﺑﯿﮑﻢ ﮔﻠﺐ ﻃﮓ ﻣﻦ ﺿﯿﻢ ﺻﺒﺮﻩ

ﻭﺑﺘﻨﻪ ﻭﯾّﻪ ﺩﻣﻮﻋﻨﻪ ﻭﺷﻤﻮﻋﻨﻪ

ﻭﻭﺻﻞ ﺻﻮﺭﮐﻢ

ﻭﺍﻟﻤﻌﺎﺿﻞ

ﺷﻤﺎ ﻧﻌﺎﯾﻨﻬﻦ ﯾﻮﺝ ﺑﺮﻭﺍﺣﻨﻪ ﺍﻟﻤﺪﻣﻊ ﻣﺸﺎﻋﻞ

ﻭﯾﻐﺪﯼ ﺳﻦ ﺍﻟﻐﯿﺾ ﯾﺼﺮﭺ ﻣﺜﻞ ﺻﺮﭼﺎﺕ ﺍﻟﺠﻼﺟﻞ

ﻭﯾﻤﺸﯽ ﻇﻠﻨﻪ

ﻭﯾﻔﻀﺢ ﺑﺪﺍﺧﻠﻨﻪ ﺭﻣﺰﯾﺔ ﻣﻨﺎﺿﻞ ‏)

ﻭﮔِﻤﻨﻪ

ﻭﺑﯿﻨﻪ ﺍﻟﻀﯿﻢ ﯾﺼﺮﺥ

ﯾﻨﺪﻩ ﺍﻟﻌﺎﻟﻢ ﺍﻟﻐﺎﻓﻞ

ﻭﻫﻠﻬﻠﻦ ﺍﻟﻨﻪ ﺍﻟﺜﻮﺍﭼﻞ

ﻭﺍﻷﺭﺍﻣﻞ

ﻭﺷﮕﺖ ﺇﺭﺩﺍﻧﺎﺗﻬﺎ ﺯﻧﻮﺩ ﺍﻟﭽﻔﻮﻑ

ﻭﺑﺴّﻢ ﺑﻮﺟﻪ ﺍﻟﺼﻌﺐ ﺳﻦ ﺍﻟﻤﻨﺎﺟﻞ

ﻫﻠﯽ

ﻭﺻﺒّﺤﻨﻪ ﺑﺨﻮﺍﻃﺮﮐﻢ ﻧﺪﺍﻋﯽ ﺍﻟﻠﯿﻞ ﻭﻧﻮﻋّﯽ ﺍﻟﺒﻼﺑﻞ

ﻟﯿﺶ ﺧﺎﻣﻞ؟

ﻟﯿﺶ ﺧﺎﺗﻞ ؟

ﻭﺩﻏﺪﻏﺖ ﭼﻠﻤﺎﺗﻨﻪ ﺧﺸﮑﺔ ﺟﻨﺢ ﮐﻞ ﺍﻟﻄﯿﻮﺭ

ﻭﺻﺎﺭ ﻣﻦ ﺑﯿﻦ ﺍﻟﺼﻮﺍﺑﺮ ﻭﺍﻟﺼﺒﻊ ﻣﻮﺍﻝ ﺳﺎﯾﻞ

ﯾﺎ ﺻﺎﺡ ﻋﻤﺮ ﺍﻟﻬﻀﻢ ﺑﺎﻟﮏ ﺗﻄﺦ ﻋﻠﺒﻠﻪ

ﺑﺎﻟﺰﻭﺭ ﻻ ﺗﻌﻮﺩ ﺍﻟﺴﺎﻧﮏ ﺍﺑﺪ ﻋﻠﺒﻠﻪ

ﻟﻮ ﺗﮕﻀﯽ ﮐﻞ ﺍﻟﻌﻤﺮ ﻧﺎﯾﻢ ﺗﻀﻞ ﻋﻠﺒﻠﻪ

ﺑﺎﻟﻌﺰّﻩ ﺃﻫﯿﺐ ﺍﻟﮏ ﻣﻦ ﻧﻮﻡ ﺫﻝ ﻋﺰّﻝ

ﻃﺒﻊ ﺍﻟﺬﻟﯿﻞ ﺇﻋﺘﻘﺪ ﯾﻬﻮﻩ ﻭ ﯾﺮﺩ ﻋﺰّﻝ

ﺇﮐﺘﺐ ﺇﺑﺎﺏ ﺍﻟﮕﻠﺐ ﻣﺎ ﺿﻞ ﺩﺭﺏ ﻋﺰّﻝ

ﻫﺬﺍ ﺍﻟﮕﻠﺐ ،ﻋﻠَّﻤﻪ ﺩﻫﺮﻩ ﺍﻟﭽﺒﺢ ﻋﺎﻟﺒﻠﻪ

ﻭﯾﻄﻠﻊ ﻣﻦ ﺷﻔﺎﻩ ﺟﻔﻒ ﺿﻤﺎﻫﺎﻭﺷﺎﻃﺖ ﺑﺤﺮﮔﻪ ﻭﻟﻬﺐ

ﺑﯽ ﺃﻣﻞ ﺍﺭﻭﺍﺡ ﺧﻀﺮﻩ

ﻣﻄﺮّﺯﻩ ﺑﻐﯿﺮﺓ ﻋﺮﺏ

ﺍﻟﺮﮐﺪ ﻣﺎﯼ ﻭﺟﻮﻫﻬﻪ ﺑﺮﻣﻠﺔ ﺍﻟﮕﯿﺾ

ﻭﻣﺎ ﺗﺒﺨﺮﻣﻦ ﻟﻬﺒﻬﺎ ﻭﻟﻨﺸﺮﺏ

ﻭﮐﻞ ﺣﺮﻑ ﺻﻄﺮﻩ ﻋﻠﯽ ﺣﻠﻮﮒ ﺍﻟﺘﻮﻟﯽ

ﻋﻠﯽ ﺍﻟﺼﯿﺤﻪ

ﯾﻨﮑﺘﺐ ﯾﺴﺘﺎﻫﻞ ﺑﻤﺎﯼ ﺍﻟﺬﻫﺐ

ﻫﻠﯽ ﻭﺍﻟﮑﻢ ﻋﺎﻭﺩﯾﻨﻪ

ﺷﻤﺎ ﺛﮕﻞ ﺑﯿﻨﻪ ﺍﻟﺘﻌﺐ

ﻧﻠﮕﻪ ﺇﺳﻤﮑﻢ ﺑﺲ ﻋﻠﯿﻬﻢ

ﻭﻋﮑﺮﺓ ﺣﻮﺍﺟﺒﮑﻢ ﺇﻟـ ﻫﺎﻟﺮﻭﺡ ﺣﯿﻞ

ﻭﺳﻮﺍﻟﻔﮑﻢ ﺣﯿﻦ ﻧﻄﺮﯾﻬﺎ ﻣﺜﻞ ﮔﻬﻮﻩ ﺍﻟﺴﻬﺮﻧﻪ

ﻣﺮﻭﺭﻩ ﺍﻟﺒﯿﻬﺎ ﻃﻌﻢ ﻭﻋﻄﻮﺭ ﻫﯿﻞ

ﻭ ﭼﻨﺘﻮ ﺍﻟﻨﻪ ﺍﻟﮕﻤﺮﻩ ﻭﺍﻟﺴﭽﻪ ﺍﻟﻮﺣﯿﺪﻩ

ﻭﭼﺎﻥ ﯾﻄﻮﯾﻬﺎ ﺟﺪﻣﻨﻪ ‏(ﺑﺨﻠﮓ ﺭﯾﻞ ‏)

ﺑﻬﺎ ﻭﺻﻠﺘﻮ ﻫﺎﻭﺻﻠﺘﻮ

ﻭ ﻫﺎ ﻭﺻﻠﻨﻪ

ﻭﭼﺎﻥ ﺃﻣﻠﻨﻪ ﺍﻟﯿﺒﺮﺝ ﺃﻋﻠـﻪ ﺟﺒﯿﻨﮑﻢ

ﻫﻮّﻩ ﺍﻟﺪﻟﯿﻞ

ﻭﺗﻨﮕﻊ ﺍﻟﻨﺴﻤﻪ ﺍﻟﺘﻤﺮﻧﻪ ﻣﻦ ﻋﺮﮔﻨﻪ

ﻭ ﺗﺎﺧﺬ ﻭﯾﺎﻫﺎ ﺍﻷﺧﺒﺎﺭ ﻣﻦ ﺍﻟﺮﺑﻊ

ﻫﺎﺫ ﺩﺍﺱ ﺑﺠﺪﻣﻪ ﺣﯿﻪ

ﻭﻫﺎﺫ ﺳﺪﺩ ﭼﯿﻠﺘﻪ ﺑﺼﺪﺭ ﺍﻟﻀﺒﻊ

ﻭﺫﺍﮎ ﺩﺍﻭﺭﻫﺎ ﺑﻐﻤﯿﺼﻪ ﻭﺧﺬﺕ ﻋﻄﺮﻩ

ﻭﺫﺍﮎ ﻃﺎﺑﻊ ﺻﻮﺭﺗﻪ ﻋﻠﯿﻪ ﻃﺒﻊ

ﻭﺫﺍﮎ ﺷﺎﻭﺭﻫﺎ ﺑﺈﺫ ﻧﻬﺎﺗﺬﯾﻊ ﻟﻠﻨﺎﺱ ﺍﻟﻮﺿﻊ

ﻫﻠﯽ

ﻭﮔﻤﻨﻪ ﻧﻠﻢ ﺑﺪﯾﻨﻪ ﻧﺠﻮﻡ ﺯﺭﮔﻪ

ﻭﺑﯿﻬﻦ ﻧﺰﻭﮒ ﺍﻟﭽﺘﻒ

ﺷﻤﺎ ﮐﺜﺮ ﻧﺠﻢ ﺍﻟﺒﺪﯾﻨﻪ ﺍﻟﻌﺮﮒ ﺑﮕﺼﺼﻨﻪ ﯾﺠﻒ

ﻭﻣﻦ ﻧﻤﺮ ﺑﻮﻻﯾﻪ ﻇﻠﻤﻪ

ﺗﻠﺼﻒ ﺑﻀﯿﻨﻪ ﻟﺼﻒ

ﻭﻧﺸﻤﺮ ﺑﮑﻞ ﻋﺠﺪ ﻧﺠﻤﻪ

ﻭﻧﻮﮔﻒ ﺍﻋﻠﻪ ﺣﺪﻭﺩﻫﺎ ﭼﺘﻒ ﺑﭽﺘﻒ

ﻣﻦ ﺗﺮﮐﻨﻪ ﻋﻠﻪ ﺍﻟﺸﻮﺍﻃﯽ ﻣﭽﺎﻥ ﺃﺿﺎﻓﺮ

ﮔﺎﻡ ﯾﺤﺮﺳﻬﻦ ﺑﻠﺒﻼﺑﻪ ﺍﻟﺠﺮﻑ

ﻭﺗﺜﺒﺖ ﺍﻟﻨﻪ ﺟﺪﺍﻡ ﻧﺨﻮﻩ

ﻭﺗﺼﻒ ﺍﻟﻨﻪ ﺑﻄﯿﺒﻬﺎ ﺳﺎﮒ ﺇﻋﻠﻪ ﺳﺎﮒ

ﻏﺮﺑﻪ ﻣﺎ ﺷﻔﻨﻪ ﺑﻮﺟﻬﻪ

ﻭﮐﻞ ﻣﻼﻣﺤﻬﺎ ﻋﺮﻑ

ﻭﻧﻐﺴﻞ ﺑﺪﻣﻌﺘﻨﻪ ﭼﻔﻮﻑ ﺍﻟﯿﺘﺎﻣﻪ

ﻭﻣﻦ ﺳﯿﻮﻝ ﻋﯿﻮﻧﻪ ﺍﻟﻬﻢ ﯾﻨﺸﻄﻒ

ﻫﻠﯽ

ﻭﺑﯿﺪﻧﻪ ﻃﻠﻌﻨﻪ ﺍﻟﺨﻮﻑ ﻣﻦ ﻋﯿﻮﻧﻪ

ﻭﺧﺬﻧﻪ ﻣﻦ ﺍﻟﻠﯿﻞ ﻟﻠﻌﯿﻨﯿﻦ ﮐﺤﻠﻪ

ﻭﺷﺒﭽﺔ ﺍﯾﺪﯾﻨﻪ ﺩﻓﻮ ﯾﻮﺝ ﻧﺎﺭ ﭼﻠﻪ ﻭﺗﺤﻤّﻪ ﺿﻨﻮﻧﻪ

ﻭﻋﺘﻨﯿﻨﻪ ﺍﻟﻤﻮﺕ ! ﻣﻮﻫﻮّﻩ ﻋﺘﻨﺎﻧﻪ

ﻭ ﻋﺎﻧﮕﯿﻨﺎ ﮔﺒﻞ ﻟﯿﻌﺎﻧﮕﻨﻪ

ﻟﻦ ﻧﺪﺭﯾﻪ ﻣﺎ ﯾﻨﻄﯿﻨﻪ ﻣﻬﻠﻪ

ﻭﻇﻞ ﯾﻠﻬﯿﻨﻪ ﺑﭽﻔﻮﻓﻪ ﻟﭽﻦ ﻣﺎ ﺣﻂ ﺑﯿﻨﻪ ﺧﻠّﻪ

ﻭﮔﺎﻣﺖ ﺗﻼﮔﯿﻨﻪ ﺿﺤﮑﺎﺕ ﺍﻷﻃﻔﺎﻝ ﺗﺒﻮﺳﻨﻪ

ﻭﺗﻐﻤﺰ ﺍﻟﻨﻪ ﺑﻌﯿﻦ ﻧﺜﯿﻪ

ﻭﻣﻦ ﺗﻌﺎﺗﺒﻨﻪ ﺑﻌﺘﺒﻬﺎ ﺗﺪﻭﺳﻨﻪ

ﻭﯾﻦ ﭼﻨﺘﻮ؟

ﻣﻦ ﺯﻣﺎﻥ ﺗﻔﺎﺭﮔﺖ ﺑﺴﻤﺘﻨﻪ ﻭﯾﻪ ﻧﻔﻮﺳﻨﻪ

ﻭﻇﻠﺖ ﺗﻮﺩﻋﻨﻪ ﭼﻠﻤﺔ ﯾﻤﻪ ﺗﺮﻓﻪ

ﻭﺗﻨﺮّﺷﮓ ﺑﺂﺛﺎﺭﻧﻪ ﻃﺎﺳﺔ ﺩﻣﻮﻉ

ﻣﻦ ﺑﭽﯽ ﻧﺎﻣﻮﺳﻨﻪ

ﻭﻟﯿﻠﻪ ﻟﯿﻠﻪ

ﻭﯾﻮﻡ ﯾﻮﻡ

ﻇﻬﺮﻧﻪ ﺑﯿﻦ ﺍﻟﮑﻞ ﺑﻮﺍﺭﯾﺪ ﻭﺗﻐﺎﺭﯾﺪ ﻭﻋﻠﻢ

ﺷﻤﺎ ﯾﻤﺮ ﺍﻟﺮﯾﺢ ﻃﻮﻟﻪ ﺍﮐﺜﺮ

ﯾﺨﻔﺞ ﯾﻄﺶ ﺍﻷﻟﻢ

ﻭﻋﺒّﺮﯾﻨﻪ ﺍﺻﻮﺍﺗﻨﻪ ﺑﻤﻮﺟﺎﺕ ﺿﺤﮑﺘﻬﻦ ﺍﻧﮕﺸﺖ ﺑﺎﻟﺒﻠﻢ

ﻭ ﮔﺎﻣﺖ ﺗﺸﻮﻑ ﺍﻟﺤﻘﯿﻘﻪ ﺍﻟﻨﺎﺱ ﺑﯿﻨﻪ

ﻭﺗﻨﮑﺖ ﻣﻦ ﺭﻣﻮﺷﻪ ﺗﺮﺍﺏ ﺍﻟﻮﻫﻢ

ﻭﺣﻨﻪ ﭼﻠﻤﻪ ﮐﻠﻬﺎ ﺍﻧﺘﻢ

ﻭﺍﻧﺘﻮ

ﻋﺒﺮﺕ ﺣﺪﻭﺩ ﺍﻟﻤﻨﺎﯾﻪ ﻭﻣﺎ ﺧﺪﺭ ﺑﯿﻪ ﺍﻟﺠﺪﻡ



المدون فلاحیتي

واقف و بيدي زهرة

يا ترى من صاحبها 

من سيستحقها و يأخذها

و أنا 

أين اكون في هذا الكون 

بجانبي قبر 

حديث التربة 

و جديد السقي 

الشمس حارقة 

يا حبيبة العمر 

أفيقي 

زهرتك قد بدأت بالخلود

باتت تموتُ من خلف الجمود

أتركها من يدي 

أجل أتركها لألا يفنى جمالها

و تموت عبراتها

أفيقي

أفيقي ففراقكِ صعب

البيت بدونكِ بارداً كالثلج

باتت الشمس عدوتي 

و شعاع القمرِ أخاي

السماءِ تسجنني

و الأرض معاي

التربةِ في حياد من أمري

و الموت 

لم يكن على هيئة احتضانك 

أنا واثق

يا حبيبتي 

الأرض لا تريدكِ بين يديها

أفيقي يا نرجستي

أمرأتي

أنتِ للنهايةِ حبيبتي

و أنا سأبقى اخ للقمر

و عدو للشمس

 

علي الدورقي - هناء مهتاب



المدون فلاحیتي
شيعت أحلامي بقلبٍ باكٍ

 

كان يـراودني الحلـم أن أراكِ يا بلدتـي الحبيبـة يومـاً في غايـة سنـاكِ، عـروس البلـدان، بماتمتلكين من طاقـات و خـلان، مرتديـةً أبهى حلـة، زاهيـة بالسعـادة و بمقـومـات الريـادة و العمـران. و أن أرى أنحائـك الطاهـرة بعـد كل هذا الزمان آمنـة بالأمـان، متعـة للناظريـن، أزهـارك عابقـة، أشجـارك باسقـة، حدائقـك فائقـة و بناياتـك شاهقـة...

 

أن أرى أطفالـك يلعبـون و يمرحـون بسـرور و يغـردون كالطيـور أناشيـد حـب الحيـاة و الحبـور... أن يكـون في موطنـهم طبيـب و يمسـح الدمعـة عن مقلتـهم حبيـب و يسـرع في نجدتهـم لبيـب... قدارتسمـت على شفاههـم بسمـة و حلـت في نفوسهـم بهـجـة... منتزهاتهـم أنيقـة، أخلاقهـم رقيقـة، مكتباتهم عريقـة، و مدارسهـم زاخـرة بالعلـم خلابـة عبيقـة...

 

راودني الحلـم و حـدا بي الأمـل أن أرى أبنـاء بلدتـي متحابيـن، و في الله متعاونيـن، والقائميـن عليها قدشمروا سواعدهم لإرسـاء دعائـم الوفـاق و الوئـام و مـد جسور الحـب و الحنـان... 

 

إلا أنـه يؤسفنـي أن أراكِ بعد مرور العقـود في ثـراكِ، متبخـرة الأحـلام، متبعثـرة الآمـال، محطمـة مدمـرة. تكتنف شوارعـك و أزقـة الذكريات، القمامـة و النفايـات ! ...

 

نعـم ياحبيبـتي، الكـل هنـا يغنـي على ليـلاه، ولا أحـد يغنـي على ليـلاكِ ! ... الكل هنـا أديـب، الكل هنـا أريـب، الكل هنـا لبيـب، الكل هنـا حبيـب... لـولا قـول الشاعـر:

 

وما أن فـاز أغـزرنا علومـاً

ولكن فـاز أسلمنـا ضميـراً

 

 

عارف السكراني

4/4/2015



المدون فلاحیتي

ﺑﻴﻬﺎ ﻭ ﺑﻴﻬﺎ ‏( ﺧﺎﻟﺪ ﺍﻝ ﻧﺎﺻﺮﻱ ‏)

ﺩﻧﻴﺎ ﺻﺎﺭﺕ ﺣﻴﻞ ﻣﻌﻔﻮﺳﻪ ﻋﻔﺲ

ﻭ ﺛﻮﺏ ﺍﺑﺪ ﺑﺎﻓﻌﺎﻟﻬﺎ ﻣﺎ ﻳﻨﻠﺒﺲ

ﺑﻴﻬﺎ ﺗﻘﺴﻰ ﺍﻭﻳﺎﻩ ﺑﺲ ﮔﻠﺒﻪ ﻋﻠﯿﻚ

ﻭ ﺑﻴﻬﺎ ﻟﺠﻠﻪ ﺍﺗﻤﻮﺕ ﻟﻜﻦ ﻣﺎ ﻳﺤﺲ

ﺑﯿﻬﺎ ﺣﭽﯿﻪ ﺍﻣﺴﻄﺮ ﻭ ﻋﻨﺪﻙ ﺛﻘﯿﻞ

ﻭ ﺑﯿﻬﺎ ﺟﺎﻓﻲ ﺍﺑﺤﭽﯿﻪ ﺑﺲ ﺍﺗﺤﺲ ﺳﻠﺲ

ﺑﻴﻬﺎ ﻟﻮ ﻛﻞ ﻳﻮﻡ ﻳﺴﺒﺢ ﻣﻮ ﻧﻈﻴﻒ

ﻭ ﺑﻴﻬﺎ ﻟﻮ ﺳﻨﺘﻴﻦ ﻣﺎ ﻳﺴﺒﺢ ﻣﻠﺲ

ﺑﻴﻬﺎ ﻭﺟﻬﺎ ﺍﻣﺮﺍﻳﻪ ﺑﺲ ﻣﺎ ﺗﺸﺘﻬﻴﻪ

ﻭ ﺑﻴﻬﺎ ﺧﺪﻩ ﺍﻣﻠﺢ ﻭﻟﻜﻦ ﻳﻨﻠﺤﺲ



المدون فلاحیتي
 

ﺣﺒﺘــﺎ ﻗﻠﻖ

ﻭ ﺷﻂّ ﻭﺟﻊ

ﺑﻮﺟﻬﻚ ﺍﻟﻤﺴـﺎﻓﺮ ﻓﻲ ﻏﺎﺑﺎﺕ ﺟﺴﺪﻱ ...

ﺃﺻﺒﺢ ﻛﺮﺓ ...

ﻋﺮﺑــﺔ

ﻣﻦ ﻧــﺎﺭ

ﺃﻧﻤﻮ

ﻭﺭﺩﺓ ﻓﺤــﻢ ...

ﺃﻗﻄــﺮ

ﻭﻃــﻨـﺎ ...

ﻗـﻞ ﻟـﻲ !

ﻛﻴﻒ ﺃﻭﻗﻆ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﻌﺼـﺮ ﺍﻟﺨﺎﻣﺪ ﺑﺪﻣﻲ؟

 

للشاعره الأهوازیه إلهام لطیفي

 

ﺇﺿﺎﺀﺓ ﻧﻘﺪﻳﺔ ﻟﻨﺺ " ﻓﻲ ﻏﺎﺑﺎﺕ ﺟﺴﺪﻱ :"

ﻛﻠﻤﺎﺕ ﺗﺤﻔﺮ ﻧﻔﺴﻬﺎ ﻛﺎﻟﻮﺷﻢ ﻓﻲ ﺟﺴﺪ ﺍﻟﻠﻐﺔ، ﺣﻴﺚ ﺗﺒﺤﺚ

ﺍﻟﻜﻠﻤﺎﺕ ﻋﻦ ﻣﻨﻄﻘﺔ ﺣﻔﺮ ﻋﻤﻴﻘﺔ ﺗﻌﺒﺮ ﻋﻦ ﻋﻤﻖ ﺍﻟﺘﺠﺮﺑﺔ

ﻭﺗﺘﻮﺍﺯﻯ ﻣﻌﻬﺎ . ﻭﻳﺒﺪﺃ ﺍﻟﻨﺺ ﺑﺪﺍﻳﺔ ﻏﺮﻳﺒﺔ، ﺑﺎﻟﻤﺜﻨﻰ، ﻭﺑﻮﺿﻌﻪ

ﻓﻲ ﺻﻮﺭﺓ ﻏﺮﻳﺒﺔ، ﻫﻲ ﺫﺍﺗﻬﺎ ﺑﺘﺮﻛﻴﺒﻬﺎ ﺗﻮﺣﻲ ﺑﺎﻟﻘﻠﻖ ﺑﺼﺮﻑ

ﺍﻟﻨﻈﺮ ﻋﻦ ﻣﻀﻤﻮﻧﻬﺎ : ‏(ﺣﺒﺘﺎ ﻗﻠﻖ ‏) .. ﻭﻟﻜﻦ ﺃﻳﻦ ﺳﺘﺴﻘﻂ ﻫﺎﺗﺎﻥ

ﺍﻟﺤﺒﺘﺎﻥ؟ ﻫﺬﺍ ﻣﺎ ﻧﻌﺮﻓﻪ ﻣﻦ ﺍﻟﻌﻄﻒ : ‏( ﻭﺷﻂ ﻭﺟﻊ‏) .. ﻭﺭﻏﻢ

ﺍﻟﻌﻄﻒ ﻟﻜﻨﻪ ﻳﺒﺪﻭ ﻋﻄﻔًﺎ ﻭﻫﻤﻴًﺎ، ﺃﻭ ﺍﺿﻄﺮﺍﺑًﺎ ﻓﻲ ﺍﻟﻜﻠﻤﺎﺕ

ﻧﺎﺗﺠًﺎ ﻋﻦ ﺣﺮﻛﺔ ﺍﺿﻄﺮﺍﺏ ﻓﻲ ﺍﻟﻤﺸﺎﻋﺮ، ﻓﺤﺒﺘﺎ ﺍﻟﻘﻠﻖ ﻫﻨﺎ

ﺗﺴﻘﻄﺎﻥ ﻋﻠﻰ ‏(ﺷﻂ ﺍﻟﻮﺟﻊ ‏) ﻓﻲ ﺍﻟﺤﻘﻴﻘﺔ، ﻭﻫﺬﺍ ﻳﻌﻤﻖ ﻣﻦ

ﺇﺣﺴﺎﺳﻨﺎ ﺑﺄﻣﻮﺍﺝ ﺷﻌﻮﺭﻳﺔ ﻣﻀﻄﺮﺑﺔ ..

ﻭﻳﺴﻴﺮ ﺍﻟﻨﺺ ﺑﻤﻨﻄﻖ ﺍﻟﻨﻘﻼﺕ : ﻓﻬﻨﺎﻙ، ﺣﺒﺘﺎ ﻗﻠﻖ، ﻭﻫﻨﺎﻙ

ﺷﻂ ﻭﺟﻊ ﺗﺴﻘﻄﺎﻥ ﻋﻠﻴﻪ، ﻭﻫﻨﺎﻙ ﻣﻜﺎﻥ ﺁﺧﺮ ﻟﻜﻞ ﻫﺬﺍ ﺗﺤﺪﺙ

ﻣﻦ ﺧﻼﻟﻪ ﺍﻟﻨﻘﻠﺔ :

‏( ﺣﺒﺘــﺎ ﻗﻠﻖ

ﻭ ﺷﻂّ ﻭﺟﻊ

ﺑﻮﺟﻬﻚ ﺍﻟﻤﺴـﺎﻓﺮ ﻓﻲ ﻏﺎﺑﺎﺕ ﺟﺴﺪﻱ ... ‏)

ﻭﻫﻨﺎ ﺗﻨﺎﻓﺮ ﻗﻄﺒﻲ ﻭﺗﺠﺎﺫﺏ ﻓﻲ ﺫﺍﺕ ﺍﻟﻮﻗﺖ، ﻓﺎﻟﺘﻌﺒﻴﺮ ﺍﻟﺮﺍﺋﻊ

‏( ﻏﺎﺑﺎﺕ ﺟﺴﺪﻱ‏) ﻓﻲ ﺍﻟﺬﺍﺕ ﺍﻷﻧﺜﻮﻳﺔ، ﻳﻘﺎﺑﻠﻪ ‏(ﺣﺒﺘﺎ ﻗﻠﻖ

ﻭﺷﻂ ﻭﺟﻊ

ﺑﻮﺟﻬﻚ .....‏)

ﻫﺬﺍ ﺍﻟﺘﻨﺎﻓﺮ ﻣﻦ ﺍﻟﻌﺎﻟﻢ ، ﻛﻞ ﺑﻄﺮﻳﻘﺘﻪ، ﻳﺘﻀﺎﻓﺮ ﻣﻊ ﻧﻮﻉ ﻣﻦ ﺍﻟﺘﺠﺎﺫﺏ ﻓﻲ ﺫﺍﺕ ﺍﻟﻮﻗﺖ، ﺍﻟﺬﻱ ﻳﺤﺪﺛﻪ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﺘﻘﺎﻃﻊ ﻓﻲ ﺍﻟﺼﻮﺭﺓ ﻋﻦ ﻃﺮﻳﻖ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﻨﻘﻞ ﺍﻟﺬﻱ ﻳﺤﺪﺛﻪ ﺍﻟﻮﺻﻒ :

‏( ﺍﻟﻤﺴﺎﻓﺮ‏) .. ﻟﻜﻞ ﺫﺍﺕ ﺃﻭﺟﺎﻋﻬﺎ ﻭﻣﻦ ﻫﻨﺎ ﻳﻠﺘﻘﻴﺎﻥ، ﻧﺎﻫﻴﻚ ﻋﻦ ﺍﻻﻟﺘﻘﺎﺀ ﺍﻟﺬﺍﺗﻲ، ﻭﺍﻟﺘﻌﺒﻴﺮ ﻋﻦ ﺍﻟﺘﻼﻗﻲ ﻫﻨﺎ ﺑﺎﻟﺴﻔﺮ ﻳﻮﺣﻲ ﺑﻤﺪﻯ ﺍﻟﺒﻌﺪ ﺍﻟﻮﺟﻮﺩﻱ ﻭﺍﻟﺘﺸﺮﺩ ﻭﺍﻟﻐﺮﺑﺔ ﻣﻦ ﻧﺎﺣﻴﺔ، ﻭﻋﻤﻖ ﺍﻟﺬﺍﺕ ﺍﻷﺧﺮﻯ ﻣﻦ ﻧﺎﺣﻴﺔ ﺛﺎﻧﻴﺔ، ﺛﻢ ﺍﻣﺘﺪﺍﺩ ﺍﻟﻌﻮﺍﻟﻢ اﻟﺨﺎﺻﺔ ﺑﻜﻞ ﺫﺍﺕ .

ﻭﻫﻨﺎﻙ ﻧﻮﻉ ﻣﻦ ﺍﻟﺘﺪﺍﺧﻞ ﻭﺍﻟﺘﺨﺎﺭﺝ ﻳﻌﺒﺮ ﻋﻦ ﺃﻗﺎﻟﻴﻢ ﺧﺎﺻﺔ ﻭﺧﺼﺒﺔ ﻣﻦ ﺍﻟﻤﺸﺎﻋﺮ، ﺗﺴﺘﺤﻖ ﻓﻌﻼ ﺍﻟﺴﻔﺮ ﻣﻦ ﺍﻟﺬﺍﺕ ﻭﺍﻵﺧﺮ ﻋﺒﺮﻫﻤﺎ، ﻭﻟﻨﻼﺣﻆ ﺗﻘﻨﻴﺔ ﺍﻟﺘﺪﺍﺧﻞ ﻭﺍﻟﺘﺨﺎﺭﺝ ﻓﻲ ﻫﺬﺍ اﻟﻌﺼﺐ ﺍﻟﻤﺤﻮﺭﻱ ﻓﻲ ﺍﻟﻨﺺ :

‏( ﺃﺻﺒﺢ ﻛﺮﺓً ...

ﻋﺮﺑــﺔ

ﻣﻦ ﻧــﺎﺭ

ﺃﻧﻤﻮ

ﻭﺭﺩﺓ ﻓﺤــﻢ ...

ﺃﻗﻄــﺮ

ﻭﻃــﻨـﺎ ...‏)

ﻭﺇﻳﺤﺎﺀ ‏(ﺍﻟﻜﺮﺓ‏) ﻳﻮﺣﻲ ﺑﺎﻟﺘﺪﺣﺮﺝ ﻭﺍﻟﺮﻛﻞ ﻭﺍﻓﺘﻘﺎﺩ ﺍﻟﺘﻮﺍﺯﻥ ..

ﺛﻢ ﺗﺤﺪﺙ ﻧﻘﻠﺔ ﺃﺧﺮﻯ :

‏( ﻋﺮﺑﺔ ﻣﻦ ﻧﺎﺭ‏)

ﻭﺇﻳﺤﺎﺀ ﺍﻟﻌﺮﺑﺔ ﻫﻮ ﺍﻟﺴﺮﻋﺔ ﻭﺍﻻﺟﺘﻴﺎﺯ ﻭﻗﻄﻊ ﺍﻟﻤﺴﺎﻓﺎﺕ، ﻭﻟﻜﻦ ﺃﻧﻰ ﺫﻟﻚ ﻭﻫﻲ ‏( ﻋﺮﺑﺔ ﻣﻦ ﻧﺎﺭ‏) ﻧﺤﻦ ﻫﻨﺎ ﻧﻨﺘﻘﻞ ﺇﻟﻰ ﺇﻗﻠﻴﻢ ﻣﻦ ﺃﻗﺎﻟﻴﻢ ﺍﻻﺷﺘﻌﺎﻝ ﻓﻲ ﺃﻗﺎﻟﻴﻢ ﺍﻟﺠﺴﺪ، ﻭﻫﺬﺍ ﻳﻌﻨﻲﺃﻧﻨﻬﺎ ﺗﺘﺤﻮﻝ ﺇﻟﻰ ﺭﻣﺎﺩ، ﻓﺈﺫﺍ ﻧﻤﺖ ﻓﻜﻴﻒ ﺗﻨﻤﻮ ﻳﺎ ﺗﺮﻯ :

‏( ﺃﻧﻤﻮ ﻭﺭﺩﺓ ﻣﻦ ﻓﺤﻢ ‏)

ﺍﻟﻨﻤﻮ ﻫﻨﺎ ﻳﻮﺍﺯﻱ ﺍﻟﺬﺑﻮﻝ، ﻫﻨﺎﻙ ﺍﺣﺘﺮﺍﻕ ﻟﻠﻤﺮﺍﺣﻞ ﻭﺍﻟﻤﺴﺎﻓﺎﺕ ﺩﺍﺧﻞ ﺍﻟﻨﻔﺲ .

ﻭﻓﻲ ﺍﻟﻤﺮﺣﻠﺔ ﺍﻷﺧﻴﺮﺓ ﺗﺘﻤﺎﻫﻰ ﺍﻟﺬﺍﺕ ﻣﻊ ﺍﻟﻮﻃﻦ :

‏( ﺃﻗﻄــﺮ ﻭﻃــﻨـﺎ ...‏)

ﻫﻨﺎ ﺗﺘﺤﻮﻝ ﺍﻟﺬﺍﺕ ﺇﻟﻰ ﺇﻗﻠﻴﻢ ﺑﺤﺠﻢ ﺍﻟﻮﻃﻦ .. ﻭﻓﻌﻞ ﺍﻟﻘﻄﺮ ﻳﺄﺗﻲ ﻋﺒﺮ ﺍﻧﺰﻳﺎﺡ ﻳﻌﺒﺮ ﻋﻦ ﺃﻧﻪ ﺗﻘﺎﻃﺮ ﺍﻟﻠﻬﺐ ﺍﻟﻤﺴﺎﻝ ﻭﻟﻴﺲ ﺗﻘﺎﻃﺮ ﺍﻟﻤﻴﺎﻩ .

ﻭﻟﻨﻼﺣﻆ ﺳﻘﻮﻁ ﺣﺮﻭﻑ ﺍﻟﻌﻄﻒ ﻫﻨﺎ ﻟﻺﻳﺤﺎﺀ ﺑﺎﻟﺴﺮﻋﺔ، ﻭﺍﻟﺘﻼﺷﻲ، ﻭﺍﻧﺨﻄﺎﻓﺔ ﺍﻟﺘﺤﻮﻝ، ﻭﻫﺸﺎﺷﺔ ﺍﻟﺬﺍﺕ ﺃﻳﻀًﺎ ﺃﻣﺎﻡﻛﺜﺮﺓ ﺍﻟﺘﺤﻮﻻﺕ، ﺑﻤﺎ ﺃﻧﻬﺎ ﺫﺍﺕ ﺃﻧﺜﻮﻳﺔ ... ﻭﻳﺒﻠﻎ ﺍﻟﺘﻤﺎﻫﻲ ﻣﺪﺍﻩ، ﺣﻴﻦ ﻧﺼﻞ ﺇﻟﻰ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﺨﺘﺎﻡ ﺍﻟﺮﺍﺋﻊ :

‏(ﻗـﻞ ﻟـﻲ !

ﻛﻴﻒ ﺃﻭﻗﻆ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﻌﺼـﺮ ﺍﻟﺨﺎﻣﺪ ﺑﺪﻣﻲ؟‏) ﻟﻘﺪ ﺍﺣﺘﺮﻗﺖ ﻏﺎﺑﺎﺕ ﺍﻟﺠﺴﺪ، ﻭﺗﻔﺤﻤﺖ ﻭﺭﺩﺓ ﺍﻟﺬﺍﺕ،ﻭﺍﺣﺘﺮﻕ ﺍﻟﻮﻃﻦ ﻭﺗﻘﺎﻃﺮﺕ ﺍﻟﺬﺍﺕ ﻟﻬﺒًﺎ، ﻭﺣﻴﻦ ﺗﺘﻮﺍﺯﻯ ﺍﻟﺬﺍﺕ ﻣﻊ ﺍﻟﻮﻃﻦ ‏( ﺍﻟﻤﺤﺒﻮﺏ/ ﺍﻷﻣﺔ ‏) ﻭﺗﺘﻤﺎﻫﻰ ﻓﻴﻪ ﻭﺗﺼﻞ ﺟﻐﺮﺍﻓﻴﺎ ﺍﻟﺬﺍﺕ ﺇﻟﻰ ﻫﺬﻩ ﺍﻟﻤﺮﺣﻠﺔ ﻣﻦ ﺍﻻﺣﺘﺮﺍﻕ، ﻳﺼﺒﺢ ﺍﻟﺴﺆﺍﻝ ﻋﻦ

ﺍﻟﺘﺎﺭﻳﺦ ﻣﻜﻤﻼ ﻟﺼﻮﺭﺓ ﺍﻟﺠﻐﺮﺍﻓﻴﺎ : ‏(ﻗﻞ ﻟﻲ

ﻛﻴﻒ ﺃﻭﻗﻆ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﻌﺼﺮ ﺍﻟﺨﺎﻣﺪ ﺑﺪﻣﻲ‏)

ﻓﺎﻟﺠﻐﺮﺍﻓﻴﺎ ﻭﺍﻟﺘﺎﺭﻳﺦ ﻳﺤﺘﺮﻗﺎﻥ ﺩﺍﺧﻞ ﺍﻟﺬﺍﺕ ﻭﺧﺎﺭﺟﻬﺎ، ﻭﻳﺤﺪﺙ ﺍﻟﺘﻤﺎﻫﻲ ﺑﻴﻦ ﺍﻟﺬﺍﺕ ﻭﺍﻟﻤﺤﺒﻮﺏ ﻭﺍﻟﻮﻃﻦ، ﻟﻨﺼﺒﺢ ﺃﻣﺎﻡ ﺣﻘﻞ ﺟﻤﻌﻲ ﻣﻦ ﺍﻟﺮﻣﺎﺩ، ﻷﻥ ﺍﻟﺤﺐ ﺣﻀﺎﺭﺓ ﺑﻤﻌﻨﻰ ﻣﻦ ﺍﻟﻤﻌﺎﻧﻲ، ﻭﺍﻟﺤﻀﺎﺭﺓ ﺗﺤﺘﺮﻕ ..

 

المصري السید العیسوي عبدالعزیز ( باحث ﺃﻛﺎﺩﻳﻤﻲ ﺷﺎﻋﺮ ﻭﻧﺎﻗﺪ، ﻣﺴﺆﻭﻝ ﺍﻟﻨﺸﺎﻁ ﺍﻟﺜﻘﺎﻓﻲ ﺑﻤﺘﺤﻒ ﺃﺣﻤﺪ ﺷﻮﻗﻲ)



المدون فلاحیتي
'' حول لفظة رُوفَه ''

 

الروفة هي ما ارتفع من الأرض عمَّا حوله ، لتبيين الحدَّ و الجمع: رُوَف . أصل اللفظة :أُرْفة . و قد قلبت الهمزة واواً .  

جاء في العباب الزاخر للصاغاني : '' الأرفة والأرْثة: الحدُّ، والجمع: أرف وأرث - كغرفة وغرف-، وهي معالم الحدود بين الأرضين '' .

 

توفيق النصّاري

٢٠١٥/٥/٣



المدون فلاحیتي

. . . " لأي ش تروح ؟! " . . .

گلت تفوح

گلت تفوح عنبر یا ترف للروح !

گلت تلوح

گلت تلوح نجمة حب ترف للروح !

يا آخر أمل للروح

لأي ش تروح ؟!

 

أمسي ال فات

أمسي ال فات طاوي بطيته الهمسات

صبري ال مات

صبري ال مات چانت ریته الهمسات !

یا سر الهوی(ا) المفضوح

لأي ش تروح ؟!

 

چانت موت

چانت موت زفراتك بغير الشوگ !

صارت صوت

صارت صوت رغباتك بدير الشوگ !

یا حمل السما المطروح !

لأي ش تروح ؟!

 

گلت تصون

گلت تصون حبک یا حبیب الروح

گلت تکون

گلت تکون مخلص یا طبيب الروح

يا آخر شفا المجروح !

لأي ش تروح ؟!

( عادل السكراني )

30/ 10 سنة 1999 الميلادية .



المدون فلاحیتي

الكاونزا الأخير لعازف النّاي 

 

في ذاتِ غفلة من إرتعاش يدي

 سرقت كفي و مسكتُ غصنًا من سِدرة أخيلتي 

 

أرسم عينيك النبويتين على سطح مياه 

لغتي

 

ترمش أَهدابٌ كالمجاذيف 

و يمَوَّج سطح الماء .. تتَلاشَ ملامحكِ و أضيع

 

فراشة حملتها الرّياح بعيدا عن فضاءات الربيع 

 

أصبحتُ مشتهى الكآبة و مذاقًا مُستساغا للضجر 

 

فما عدت أنظر الطريق 

و ما عادّت الأقدام تخشى الهفوات 

 

في مدن الضياع

يُعكر صفو الخطى الإلتباس  

  

جميع الدرّوب متاهات

 

و جميع الحوّاف أركان هاوية

 

لا حقيبة ... أخبئ فيها العثرات

 

أعشوشبت حنجرتي بالعويل  

 و الجهات دونك هيّام 

 

و القصيدة بوصلة حائرة التأويل

 

مُذ أَسَّسَتُ في أقصى المجاز صومعتي

و أنا بين المريدين أشقى المجاذيب

 

 

خَبَأْتُ ولهي في كَلأ الإنتظار 

 

أداري بريق لقياك في مُقَلي

و يشرئبُ نواحٌ خافتٌ الى أوتار قياثري

 

لا حظ للقافية بين العاشقين

و لا خرقة صبر تستر عرى شبقي

و لم أجد في العشق سلوى 

و ليس لي في الشِعر مأوى

 

فأكتظ بي هذا الخوا و تبخرت من نار الجوى 

بحيرات اللغة 

............

منصور الحيدري



المدون فلاحیتي
درس في العربية

 

 

ميساء: ياليتك شاركت في مراسم تشييع فؤاد العاشوري يا رافد، لقد حدث حادث هز كياني هزا...

رافد: ما حدث يا ميساء؟

ميساء: كانت الملايين المشيعة تهتف: كلما عرفناك يا فؤاد كلما كبر حبنا لك... وفجأة سمعنا صوتا من التابوت يقول: كلمة "كلما" تأتي في صدر الجملة فقط ولاتأتي في جوابها، فلاتقولوا كلما عرفناك يا فؤاد كلما كبر حبنا لك،، بل قولوا: كلما عرفناك يا فؤاد، كبر حبنا لك.

رافد: رحم الله فؤادا، حتى وهو في تابوته يعلم الناس.

ميساء: صدقت والله،، كمثل فؤاد فلتكن العلماء وإلا فلا....

 

 

فؤاد العاشوري



المدون فلاحیتي

مشاركتي بإحتفال تكريم المعلم 

بخواطري _

بخواطري قَلَق ٌ من جنسِ الإحتراقِ  

و رهبة زمن ٍ لا يهدأ

و لا يترددُ بي سوى نداء ٍرباني

إقرئي 

أُكتبُي

إليكَ 

ٍيا من تُرتِّلُ لنا تعاويذَ العلم ِ لِلنَنْجُوَ من جحيمِ الجهلِ

يا ضَوءَ الشمسِ الساطعَ في محرابِ العقلِ 

يا بحرَ الكلماتِ الذي يُروِي جَفافَ ارواحِنا

وجعلت َ مُدام الحبَّ في عروقِ القلب ِ 

اليك

يا من أنبَضتَ أوتارَ الحياةْ

يا من خُلِقتَ بِخِضابٍ ملائكي ؛ ٍليرسم إنحناءات ِ الوجودْ

إليكَ

يا من بَراعمُ بساتينِ الارضِ

أقسمت اليومَ بأن تكتسيَ الفَرَحَ رِداء ؛ ً لَِقامتِهِ

و أن تَنسُجَ البَسَمات ِرسماً ....بين شَفتيه

 يا من يعتنق ُ دهاليزَ الأبجديةِ بشَغَفٍ لا يتكرر ْ

أخرجتنا من دُجى الحُزنِ

و عَلَوتَ بالحلم مَدارجَ من خشوعْ

يا ربيعاً يمتدُ ﻣﻦ ﺣُﻠﻢٍ ﺍلى ﺣُﻠﻢٍ ﺟﺪﻳﺪْ

و ساكن بعَبير ِ الشوقِ الذي

يجري ﻣﻦ ﺃَقصى ﺍﻟﺪِﻣﺎءِ إلى ﺍﻟﻮﺭﻳﺪِ

بِبَسمةٍ تَرقُصُ على شِفاهِ الصباحْ 

و تَشهَقُ بأنفاس الخَجَلْ 

نُسلِّمُ ﺍﻟﻴﻚَ قُلوبنا ﺩﻭﻥَ ﻋَﺠَﻞْ

 

هناء مهتاب



المدون فلاحیتي

 

ﺍﻭﺣﯿﺪتي ﻭ ﺫﺍﮐﺮ هلي

ﻫﺴﻪ ﺍﺑﻮي ﺑﺪﺍﺭﻩ ﮔﺎﻋﺪ ﯾﺴﻤﻊ ﺍﻝ (ﻋﻠﻮﺍﻥ )

ﻟﻮﻋﺔ ﺣﻨﺠﺮﻩ...

 

ﻭﺭﺛﺖ ﺣﺴﺮﺍﺕ ﺑﻴﻨﻪ

ﻭﻣﺎﻣﺶ ﺃﺣﺪ ﺻﺎﺡ (ﺍﻭﻱ )

ﻣﺎ ﺑﻌﺪ (ﻋﻠﻮﺍﻥ) ﺣﻲ ﻭﻳﻐﻨﻲ

ﺑﻌﺾ ﻣﻦ ﺍﻟﺠﺮﻩ

ﺍﻟﻮﺗﺮ ﺗﻌﺒﺎﻥ ﻛﻠﺶ

ﻭﺍﻟﺮﺑﺎﺑﻪ ﺇﻣﺰﻧﺠﺮﻩ

 

حسن عاشور



المدون فلاحیتي

لماذا تحاولين الابتعاد عني سيدتي

لماذا تحاولين الهروب

واني كلما تقدمت بقصيدة

ابتعدتي بحورا الى الغروب

وكل ما اهديتك شمالا ترفضيني في جنوب

ما عادت احشائي راقصة ومات لي قلب طروب

هويتك ياسيدتي زمنا يتلو ازمانا

هذا الهوي يريني الوانا والوانا

فياليتنا ماكنا وماكانا

تعالي لنرقص شوقا وحنانا

الانا الانا

اينك الانا

لتري كيف الشوق غﻻنا

فماعاد دمع یداعب اجفانا

اطمرت هوانا بمقابر الهجر والبستيه اكفانا

اعطني يا هنادي امانا

لطالما بعينيك اشعلت الفؤاد نيرانا

 

 

حسين مقدم



المدون فلاحیتي

رصيف البحر

 

انا رصيف العشقِ أتبلور بمماشيك 

أنا رسم الخيالِ و الأملِ 

أنا من كنتُ أتوضى بماءِ خيالك

سفينة الإبحار عند المرسى

واقفة تنظر في عيوني

دموعي هيَّ ماء الإبحار

و جفوني منارة الليل

ليس ما هنا كذب و لا خيال

فدموعي تملئ البحور

تقيد الحضور

لتعطي ألأمل 

لشخص بين القبور

 

 

علي الدورقي



المدون فلاحیتي

 

 ﺟﺒﻬﺔ ﻋﺸﮓ

ﻣﻦ ﺟﺒﻬﺔ ﻋﺸﮕﻨﻪ ﺍﻟﻮﻓﻪ ﻭ ﺟﻴﺶ ﺃﺟﻔﺎﻙ

ﺧﺴﺮﺍﻧﻪ ﺍﻟﺪﻣﻮﻉ ﻭ ﺭﺑﺤﺖ ﺍﻟﻨﻜﺘﻪ

ﻗﻀﻴﻪ ﺍﺑﻼ ﺻﻠﺢ ﻭ ﺍﻟﺤﺎﻛﻢ ﺍﻟﻨﻤﺎﻡ

ﻳﻔﺘﻞ ﺣﺒﻞ ﻓﺘﻨﻪ ﻭ ﻳﻘﻀﻲ ﺑﻞ ﺳﻜﺘﻪ

ﻓﺎﺭﺱ ﭼﺎﻥ ﮔﻠﺒﻲ ﻭ ﺳﻴﻔﻪ ﭼﺎﻥ ﺍﻟﺸﻮﮒ

ﺑﺲ ﺃﻧﺖ ﺍﺑﺮﺣﻴﻠﻚ ﺳﻴﻔﻪ ﺛﻠﻤﺘﻪ

ﺑﻌﺪ ﻭﻳﻦ ﺍﻟﮕﻪ ﺭﻭﺣﻲ ﻭ ﻫﻴﻪ ﺑﻴﻚ ﺃﺗﻌﻴﺶ

ﺃﺫﻥ ﻛﻮﻥ ﺃﻧﺖ ﺑﻴﻪ ﺍﺗﻌﻴﺶ ﻛﻞ ﺃﻧﺘﻪ

ﺍﻧﺎ ﻳﻢ ﺑﺎﺏ ﺣﺒﻚ ﻛﻢ ﺷﺘﻠﺖ ﺃﻋﻴﻮﻥ

ﻭ ﺃﻧﺖ ﺍﺷﮕﺪ ﺧﻨﺎﺟﺮ ﻇﻬﺮﻱ ﺻﻮﺑﺘﻪ

ﺷﻮﻛﻪ ﺃﻭﻳﺎﻙ ﺫﻧﺒﻲ ﺃﺷﻬﻞ ﻧﻔﺎﻕ ﺍﻭﻳﺎﻱ

ﻭ ﺫﻧﺒﻚ ﺻﺎﺭ ﺷﺠﺮﻩ ﻭ ﻋﻴﺐ ﻣﺎﺷﻔﺘﻪ

ﺣﺒﻴﺘﻚ ﻣﺜﻞ ﺣﺐ ﺷﺠﺮﻩ ﻟﻞ ﻓﻼﺡ

ﻭ ﺃﻣﻨﺘﻚ ﺟﺬﺭ ﺑﺲ ﺗﺎﻟﻲ ﺣﻄﺒﺘﻪ

ﻟﭽﻦ ﺭﺍﺟﻊ ﺿﻤﻴﺮﻙ ﺷﻮﻑ ﺃﻳﺪ ﺍﻟﻔﺎﺱ

ﺧﺸﺐ ﻃﻮﻟﻲ ﺇﻟﻲ ﺑﻴﺪﻙ ﺍﻧﺖ ﻫﺪﻣﺘﻪ

ﻣﺜﻞ ﻳﻮﺳﻒ ﺍﺿﻴﻌﻚ ﺍﻧﺎ ﻣﻦ ﺃﺷﺘﺎﻕ

ﻭ ﻳﺮﺟﻌﻮﻟﻲ ﻏﻤﻴﺺ ﺃﺫﻳﺎﺏ ﻣﺎ ﻛﻠﺘﻪ

ﻭ ﺗﺠﻔﻒ ﮔﻠﺒﻲ ﺳﺒﻊ ﺃﺳﻨﻴﻦ ﺑﻞ ﺣﺼﺮﺍﺕ

ﻭ ﻭﻳﻦ ﺍﻟﮕﻪ ﺍﻟﻴﻔﺴﺮ ﺍﻟﺤﺼﺮﻩ ﻭ ﺍﻟﻨﻬﺘﻪ

ﻳﺎ ﻋﺸﺮﺓ ﺣﺮﺏ ﻭ ﺍﻣﻄﺎﮔﮕﻪ ﺍﻟﺼﻮﺑﻴﻦ

ﻟﭽﻦ ﻛسرﺕ ﺩﻟﻴﻠﻲ ﺍﻟﻜﻮﻥ ﻫﺰﺗﻪ

ﺍﻛﺎﺑﺮ ﺻﺢ ، ﻟﭽﻦ ﺧﻠﻒ ﺍﻟﻤﻜﺎﺑﺮ ﺩﻭﻡ

ﺩﻧﻴﻪ ﺍﺑﺪﺍﺧﻠﻲ ﻣﻦ ﺍﻟﺘﻌﺐ ﺷﻤﺘﻪ

ﻭ ﺍﻃﻴﺢ ﺍﺑﻌﺎﻟﻤﻲ ﻃﻴﺤﺖ ﺳﻤﺎﺀ ﺍﻋﻠﻪ ﺍﻟﮕﺎﻉ

ﻭ ﺗﻄﺸﺮ ﺃﺟﺮﻭﺣﻲ ، ﻧﺠﻢ ﻣﻦ ﻏﻤﺘﻪ

 

ﻗﺎﺳﻢ  ﺍﻟﺪﺧﻴﻨﻲ



المدون فلاحیتي

ﺍﻟﯽ ﺍﻟﺬي ﮐﻠﻤﺎ ﺗﻤﻌﻨﺖ ﺍﻟﻨﻈﺮ ﻓﯿﻪ .....ﺭﺃﯾﺘﻪ ﺍﺟﻤﻞ... ﺍﻟﺸﺎﻋﺮ ﺣﺴﻦ ﻋﺎﺷﻮﺭ .

‏( ﻋﺜﮓ ﺍﻟﺸﻤﺲ ‏)

ﺍﻟﺒﺎﺭﺣﻪ ﺑﺲ ﻏﻤﻀﺖ

ﺩﮒ ﺑﺎﺏ ﻋﻴﻨﻲ ﭼﻒ ﺣﻠﻢ،

ﺑﺸﺒﺎﭺ ﻋﻴﻨﻲ ﺑﺎﻭﻋﺖ،

ﺷﻔﺖ ﺍﻟﺴﻤﻪ ...

ﻭﺷﻔﺖ ﺍﻟﻠﻪ ﻳﺨﻠﻖ ﺑﺎﻟﻬﻮﻩ.. ،

ﻭﺧﻴﺎﻝ ﭼﻦ ﻏﺎﻳﺮ ﻋﻠﻰ ﺧﻴﻮﻁ ﺍﻟﻀﻮﻩ،

ﺭﺍﺟﻊ ﻣﻦ ﺩﻳﺎﺭ ﺍﻟﺼﺒﺢ ،

ﺟﺎﻳﺐ ﻋﺜﮓ ﻣﻦ ﺍﻟﺸﻤﺲ . ،

ﻭﻳﺮﻳﺪ ﻳﺨﻠﻖ ﺑﻲ ﻋﺮﺱ .

ﺑﺎﻟﻄﻴﻒ ﭼﻦ ﻓﺰ ﻧﺎﻇﺮﻱ ،

ﻭ ﻧﻔﺲ ﺍﻟﺼﻮﺭ ﭼﻦ ﻭﺍﻗﻊ ﺍﺑﺼﻮﺭﺕ ﺣﻠﻢ ،

ﻭﺍﻟﻜﺎﻅ ﺑﭽﻔﻮﻓﻪ ﺍﻟﺮﺳﻦ ...

ﺑﻴﻦ ﺣﺴﻦ ..

ﺑﺼﻮﺗﻪ ﺑﻤﺸﻴﺘﻪ ﺑﻀﺤﻜﺘﻪ ،

ﺑﭽﻠﻤﺎﺗﻪ ﻣﻦ ﺗﻀﻤﺪ ﺷﻔﺎﻑ ﺍﻟﺠﺮﺡ ،

ﻭﺍﺣﻼﻣﻲ ﺗﺘﺄﻣﻞ ﻣﻄﺮ ،

ﻋﻄﺸﺎﻧﻪ ﺭﻭﺣﻲ ﻭﺷﺎﻓﺖ ﻋﻴﻮﻥ ﺍﻟﻨﻬﺮ ،

ﻭﺍﻟﺸﻮﮒ ﺑﻴﻬﻪ ﻟﺠﺮﻑ ﺍﻟﻤﺸﺎﺑﮓ ﻋﺒﺮ ،

ﻧﺸﺪﺗﻪ ﻫﺎ !.. ﺟﺒﺖ ﺍﻟﺼﺒﺢ ؟

ﺑﺲ ﻣﻦ ﻗﺮﺕ ﺑﻌﻴﻮﻧﻪ ﭼﻠﻤﺎﺕ ﺍﻷﺳﻒ ،

ﺣﺴﺖ ﺍﺑﺄﻫﻠﻪ ﮔﻮﻃﺮﻭﺍ .. .

ﻭﺧﻮﺍﻧﻪ ﻛﻠﻬﻢ ﻏﻤﻀﻮﺍ ...

ﻭﺍﻟﺼﺒﺢ ﻇﻞ ﺑﻴﺪﻩ ﺗﺮﻑ ،

ﺑﻌﻴﻮﻧﻪ ﻳﺤﻀﻦ ﻳﺎﻭﻟﻒ ،

ﻣﺎ ﻋﻨﺪﻩ ﺑﺎﻟﻮﺍﺩﻡ ﻋﺮﻑ ...

 

ﻣﺤﻤﺪ ﺍﻟﺸﻮﻳﻜﻲ



المدون فلاحیتي

 

شيئ يتراءى من ذرى

 الأفق البعيد 

فرأيت إحمرار 

وجه السماء غيّرةٍ 

عنــــــد إحتضان الأرض 

جثمان شهيد 

لو تجف مياه البحر 

لن يجف المداد و لا الاقلام تبيد 

مُنذ إنبثاق النور 

من قافيتي 

و إرتواء الشعر من 

دمِ الوريد 

عَتَقّت بدمعِ الثكالى  

فكرتي 

واقتبست من أوائلِ الخمرِ 

القصيد 

و الصمّت في

 زمن الجفاف  

وشم على نواص 

العبيـــــــــــد 

أحتاج مزامير داود 

لترفع صومعتي النشيد 

أي حزنا يعتري أرض 

القرى  

بئسا لمن نصب الشباك 

في الكرى 

و يرتجي حلما يصيد  

و ما الحياة دون النهر  

الا هوان  

ينقص العمر فيها أو يزيد

........

منصور مكلف 

2013



المدون فلاحیتي

مارها قورباغه‌ها را می خوردند و قورباغه‌ها از این نابسامانی بسیار غمگین بودند تا اینکه قورباغه‌ها علیه مارها به لک لک‌ها شکایت کردند. لک لک‌ها تعدادی از مارها را خوردند و بقیه را هم تار و مار کردند و قورباغه‌ها از این حمایت شادمان شدند.

 

طولی نکشید که لک لک‌ها گرسنه ماندند و شروع کردند به خوردن قورباغه‌ها !!! قورباغه‌ها ناگهان دچار اختلاف دیدگاه شدند! عده ای از آنها با لک لک‌ها کنار آمدند و عده‌ای دیگر خواهان بازگشت مارها شدند.

 

مارها بازگشتند ولی این بار همپای لک لک‌ها شروع به خوردن قورباغه‌ها کردند! حالا دیگر قورباغه‌ها متقاعد شده‌اند که انگار برای خورده شدن به دنیا آمده اند. ولی تنها یک مشکل برای آنها حل نشده باقی مانده است ! اینکه نمی دانند توسط دوستانشان خورده می شوند یا دشمنانشان؟

رساله دلگشا - عبید زاكانی

 

 

 أکلت الأفاعي الضفادع و حزنت الضفادع لما حلت بها من ملمة، حتی شکت ما تعرضت له من قتل و تنکيل الی اللقالق، فغزت اللقالق الأفاعى وأکلت و جرحت الکثير منها وفرحت الضفادع کثيرا" لما حل بالأفاعي و

لم يمض وقت کثير حتی جاعت اللقالق و أخذت تأکل الضفادع!!! فاختلفت الضفادع في ما بينها، فمنها رضيت بأن تکون غذاء لللقالق و منها أبت و أرادت رجوع الأفاعي.

رجعت الأفاعي لکن في هذه المرة کانت بشراسة اللقالق في أکل الضفادع!حتى يئست الضفادع من الحياة و أيقنت أنها خلقت لتؤکل.

لکن بقيت لديها مشکلة لم تحل وهی أنها تکون غذاء لأصدقاءها أم لأعداءها!؟

 

(أمير صاحب توکلي 1/5/2015)



المدون فلاحیتي

... ﺍﺯﺩﺣﺎﻡ ﺍﮔﻠﻮﺏ ...

ﻋﺒﺪﺍﻟﻌﻈﯿﻢ ﺍﻟﺴﻮﺩﺍﻧﯽ 

ﻋﺪﻧﻪ ﺍﮔﻠﻮﺏ ﻣﺘﻌﻮﺑﺎﺕ ، ﻣﻌﯿﻮﻓﺎﺕ

ﻣﺜﻞ ﺍﺑﯿﻮﺕ ﻣﺴﮑﻮﻧﻪ ﻭﻋﻠﯿﻬﻦ ﻣﻨﺘﭽﯽ ﺍﻟﻤﺮﺯﺍﺏ ﭼﻦ ﺷﺎﯾﺐ ﯾﺪﺧﻦ ﺫﮐﺮﯾﺎﺗﻪ ﺍﺗﺮﺍﺏ

ﻋﺪﻧﻪ ﮔﻠﻮﺏ ﺗﺘﻨﺴﻪ ﺑﺠﺪﻡ ﻧﻌﻨﺎﻉ

ﺗﺘﻤﻨﻪ ﻭﻟﻮ ﺻﺪﻓﻪ ، ﻭﻟﻮ ﻏﻠﻄﻪ ﺍﺑﺪﺭﺑﻬﻪ ﺍﺗﻼﮔﯽ ﺍﻣﻌﺮﺳﯿﻦ ﻭﺗﻬﻠﻬﻞ

ﻋﺪﻧﻪ ﮔﻠﻮﺏ ﺍﻇﻦ ﺍﻟﻌﺎﻡ ﻇﻞ ﻋﺪﻫﻦ ﺣﻠﻢ ﯾﻌﺮﯼ ﻭﻋﺜﺮ ﻣﺮﻩ ﺑﺪﻣﻌﺘﻪ ﺍﻭﻣﺎﺕ

ﻋﺪﻧﻪ ﺍﮔﻠﻮﺏ ﺍﻣﺲ ﭼﺎﻧﺖ ﺗﻄﯿﺮ ﺍﻟﺤﺪ ﺳﻤﻪ ﺍﻟﺴﺎﺑﻊ ﺗﺸﻮﻑ ﺍﻟﻠﻪ ﻭﺗﺒﻮﺱ ﺍﯾﺪﻩ ﻭﺗﺮﺩ ﺳﮑﺮﺍﻧﻪ ﺑﯿﺪ

ﺍﻟﺮﯾﺢ

ﻋﺪﻧﻪ ﺍﮔﻠﻮﺏ ﺍﻣﺲ ﭼﺎﻧﺖ ﺣﺒﺎﯾﺒﻨﻪ ﻭﯾﺤﻮﮐﻦ ﻧﻮﺭ ﻟﻠﻐﺒﺸﻪ

ﺍﻭ ﻋﺪﻧﻪ ﺍﮔﻠﻮﺏ ﺻﺎﺣﺒﻬﻦ ﺧﺬﺍﻩ ﺍﻟﻤﺎﯼ ﺑﺲ ﻇﻠﺖ ﻣﺤﺒﺘﻬﻦ ﺗﻐﻤﺲ ﺍﻭﯾﺎﻧﻪ ﻋﯿﺶ ﺍﻭ ﭼﺎﯼ

 

 عبدالعظیم سودانی

2013



المدون فلاحیتي
''حول لفظة مَلْهوگ '' 

 

 

تقول العامة : '' فلان مَلْهوگ '' أي ذو شهوة لاتقاوم الى الأطعمة فكل ما شاهد طعاماً مد يده . أصل اللفظة : مُتَلَهْوق . حذف حرف التاء و أبدل حرف القاف جيماً قاهرية فتحولت إلى : مَلهوگ . 

جاء في اللسان :'' المُتَلَهْوق : المبالغ فيما أخذ فيه من عمل و لبس '' .

 

توفيق النصّاري

٢٠١٥/٥/٢



المدون فلاحیتي

الليله ﻫﻢ ﺑﺎﮔﺘﻨﻲ ﻣﻦ ﺭﻭﺣﻲ ﺍﻟﻤﻮﺩﻩ

ﺍﺣﺒﻴﺒﻪ ﻫﺴﻪ ﺍﻟﺴﺎﻋﻪ ﻭﺣﺪﻩ

ﻭﺍﻧﻪ ﺗﻮﻧﻲ ﺍﻣﺸﻴﺖ ﺻﻮﺏ ﺍﻟﺸﻂ ...

ﺍﺷﻮﻓﻦ ﻫﻞ ﻗﺼﻴﺪﻩ ﺍﻟﻔﺼﻠﺘﻬﻪ ﺍﺗﺼﻴﺮ ﮔﺪﻩ !!

ﺍﺣﺒﻴﺒﻪ ﻫﺴﻪ ﺍﻟﺴﺎﻋﻪ ﻭﺣﺪﻩ ..

ﻻ ﺗﻌﺪﺕ ..

ﻭﺍﻟﺰﻣﻦ ﻣﺴﺘﻌﺠﻞ ﺍﺑﻤﺸﻴﻪ ﺗﻌﺪﻩ

ﺍﻟﻨﺎﺱ ﻧﺎﻣﺖ ..

ﻭﺍﻟﻌﻤﺮ ﺗﻌﺒﺎﻥ ..

ﻭﺳﺎﻋﺖ ﺍﻳﺪﻱ ﺳﻬﺮﺕ ﻓﻮﮒ ﺍﻳﺪﻱ ﺍﻷﻣﺲ ﭼﺎﻧﺘﻠﭻ ﺍﻣﺨﺪﻩ !!!

 

ﺣﺴـــﻦ ﻋﺎﺷــﻮﺭ



المدون فلاحیتي

. . . " دفيني ، برد* ! " . . .

:"حبوبه دفيني ، برد ! "!

كل يوم ارددها الفجر !

من يبرد عظامي البرد

و يبرد احلامي الفجر !

 

حبوبه برد الود وحش

ينهش بدفو الود نهش

حبوبه نسيني الوحش

حبوبه نسيني البرد

 

حبوبه بحدود السهر

باني التعب بيت الحلم !

حبوبه تعبني السهر

حبوبه تعبني البرد

 

حبوبه و ببيت الحلم

للمحب مشراگة أمل !

حبوبه من بيت الحلم

حبوبه مطرود البرد !

 

حبوبه لأحضان العشگ

طعم القصص طعم السحر

حبوبه دفيني بعشگ

حبوبه دفیني ، برد !

 

:"حبوبه دفيني ، برد ! "!

كل يوم اصيح من البرد !

من يبرد عظامي البرد

و يبرد احلامي البرد !

( عادل السكراني )

31 / 12 سنة 1998 الميلادية .

* من وحي التراث .



المدون فلاحیتي

لبعضهم:

اقولُ وقدناحت بقربی حمامةُ

اياجارتا هل تشعرينَ بحال

معاذَالهوى ماذقتِ طارقة النوى

ولاخطرت منك الهموم ببالِ

ايضحكُ مإسوراٌوتبكي طليقةٌ

ويسكتُ محزونٌ ويندب سالِ

اياجارتاماانصفَ الدهرُبيننا

تعالي اقاسمك الهموم تعالِ

لقدكنت اولى منك بالدمع مقلةً

ولكن دمعي في الهواجس غالِ

فقلت انا:ِ

یطیرانته ابسمه الفرحه تعلّی...

وانه لهموم دلالی تعلّی...

الدهرماإنصف اویانه تعلّی...

معاک اتقاسم اهموم ا‌لدنیه

 

(هادی لطیف)



المدون فلاحیتي
اليعرُبية

 


اريدكِ شعراً لعمرٍ خصيبٍ طويل

اغنيكِ مليار لحنا شعورا جميل

 

شهيدٌ بثغركِ اني حدودَ الخلود

فلا تحيي هذا الحبيبَ القتيل

 

نعّميني بشَعر هو السدرة المنتهى

بكل الحنان الزلال القوي النبيل

 

هنئيني بخصرٍ كعاجٍ كثلجٍ حرير

خلديني على الصدر فحلا فضيل

 

فانتِ مئاتٌ الوفُ القصور الفرنسية

بملكيةِ العشقِ ...تحتَ مجدٍ ٍ اثيل

 

اذا ادنو منكِ لكِ الرعدُ والبرق

لكِ الغيثُ والحرب زئراً صهيل

 

فيطلع حبكِ جنحين تحتَ الضلوع

اطيرُ من التُرْبِ حتى شموخٍ جليل

 

فشيماءُ تعطينني كل بِرٍ وخير

بسفرِ العلى فوق عشقٍ اصيل

 

لتكسري قيداً وتهديننا الإنعتاق

الى امة العُرْب نبغي سواءَ السبيل

 

فارواحنا تبقى دوماً هي اليعربية

والقلوب لاهوازَ حرٍ طويلاً تميل

 

علي عبدالحسين حزباوي 

الاهواز ٢٠١٥/٣/٣٠



المدون فلاحیتي
ماهي الثقافة ؟ 

 

هل هي مجرد اسم ؟ ام حضانة تشمل معها عادات و تقاليد خاصة؟ هل الثقافة العربية ظهرت مع مجيء الاسلام ؟ ام كان لها وجود و دور قبل الاسلام؟ هل الاسلام فرض نهجها على العرب ؟ هل البلدان التي تحكمها الأنضمة ما تسمى بالقومية في العالم العربي حكمت بمدأ و نهج القومية العربية ام فقط من اجل التنافس مع الاحزاب الاسلامية و الحفاظ على وحدة الصف العربي بأديانه المختلفة؟

 

اسالة كثيرة شغلت فكري فقررت أن أبحث و أراجع التاريخ. فبداية اكتشفت أن الثقافة

 هوية لكل فرد،و كل قومية لها تقاليد و ثقافة خاصة و الثقافة العربي،عكس اعتقاد الكثير لن تنشأ مع ظهور دين الإسلام بل لها جذور ألاف السنين قبل الإسلام و دين اﻹسلام اختار حضن العرب لكونهم لديهم أقرب ثقافة و مبدأ متناسبة مع النهج الإسلامي .

أهم عادات و تقاليد العرب و خصوصياتهم هي الغيرة على العرض .لا يسعني أن اذكر عاداتهم الأخرى كي لا انحرف عن مسار المطلب.

و اذا أردنا أن نتطرق إلى حال الشعوب العربية التي تحكمها الأنضمة القومية نشاهد لجانب ايجابياتها هنالك الكثير من السلبيات تخالف و تناقض الثقافة العربية و أصولها و ثوابتها،و تكون اكثر تشابها للفكر الشيوعي الغربي . القوميون العرب أهم غايتهم "امة عربية واحدة ذات رسالة خالدة " و شعارات أخرى كادت أن تكون تخدم الوحدة الوطنية و توحيد الصف العربي ضد اي تشتت و انقسام،خاصة أن الشعوب العربية خاضت الكثير من الحروب الطائفية بين الاديان و المذاهب و بالطبع كانوا بحاجة الى نظام قومي وطني يلم شملهم و يوحد صفهم . ولكن هل الشعب العربي فقط بحاجة الى ان يحكمه نظام قومي يحافظ على وحدته ؟ ام ايضا بحاجة الى نظام يحافظ على ثقافته العربية و اصولها و ثوابتها الأصيلة؟

 أغلب اﻷنضمة القومية في العالم العربي سعت الى وحدة الصف العربي و لكن خسرت الكثير من اصول قوميتها بحيث شاهدنا و لازلنا نشاهد التخلف الذي يتناقض مع الثقافة العربية .على سبيل المثال التبرج عند النساء و السماح لفتح اماكن للفجور و الرقص و ماشابه ذلك، و المراة الممثلة لذلك الدور هي إمراة عربية !.إذن اين الغيرة العربية التي تعد اساس الثقافة العربية !!؟ او تقليد الثقافة الاجنبية و استخدام المفردات و المصطلحات الاجنبية بدل العربية او ارتداء ملابس غربية و عدم ارتداء الزي العربي و او أمور كثيرة تناقض الثقافة العربية الاصيلة.

 إذن الثقافة هي هوية لكل شعب و يجب الحفاظ عليها .خاصة اليوم نشاهد الحروب الثقافية فرضت نفسها على الحروب العسكرية.

 

بقلم : عبدالله فريسات



المدون فلاحیتي